شبيهة سيلينا غوميز تشعل السوشيال ميديا.. وذا ويكند يكشف كيف وقع في حبها!

منشور 07 كانون الثّاني / يناير 2021 - 07:33
ذا ويكند وسيلينا غوميز
​​​​ذا ويكند وسيلينا غوميز

انفصل النجم الكندي "ذا ويكند" عن حبيبته المغنية الأمريكية "سيلينا غوميز" في شهر أكتوبر عام 2017 بعد مرور 10 أشهر على مواعدتهما، ومنذ ذلك الحين أشار كل واحد منهما إلى الآخر في أغانيه.

ووفق ما نقله موقع "ديلي ميل" البريطاني، يعتقد رواد مواقع التواصل الاجتماعي أن أغنية "ذا ويكند"الجديدة بعنوان Save Your Tears  موجَّهة لحبيبته السابقة "سيلينا غوميز"، فقد لاحظ الجميع الشبه الواضح بين الفتاة الموجودة في الفيديو المصوَّر و"غوميز".


فقد اعتمدت عارضة الأزياء "بيانكا روجاس" ذات إطلالة "غوميز" التي تألَّقت فيها بفيديو أغنيتها المصوَّرة Dance Again، ابتداءً من الشعر الكيرلي القصير والحلق الطويل، انتهاءً بتطبيق مكياج طبيعي.

وعوضَّا عن الإطلالة المتشابهة، فيمكننا ملاحظة أن كلتيهما تمتلكان الملامح ذاتها والبشرة السمراء الفاتنة.

والدليل الثاني الذي يشير إلى "غوميز" هو حينما غنى "ذا ويكند" عبارة "رأيتك ترقصين في غرفة مزدحمة"، وقد يشير ذلك إلى لقائه الأول بحبيبته السابقة.

وبالعودة إلى أغنية "غوميز" بعنوان Crowded Room التي أطلقتها في شهر يونيو عام 2020، غنَّت: "حبيبي، أنا وأنت فقط، فقط نحن الاثنين حتى في غرفة مزدحمة".

وقد صدم "ويكند" معجبيه ومتابعيه بمظهره الجديد، فقد وبدا غاية في الغرابة بذقن مدبب، ووجنتين منتفختين، وحاجبين مرفوعين بطريقة مخيفة، بالإضافة إلى شفاه منتفخة كثيرًا، وأنف مدبب صغير.
وقد شُبِّه مظهر النجم الشاب بشخص يعاني من رد فعل تحسسي بعد تناوله طعام معين لا يجدر به تناوله.

ويعتقد الكثيرون أن "ذا ويكند"لم يجري عمليات تجميل على الإطلاق بل لجأ إلى حيل المكياج ليحصل على هذا الشكل، إلَّا أن آخرين مقتنعون أنها ليست تأثيرات بالمكياج بل عمليات جراحية دائمة، وعلَّق أحدهم: "يا للأسف، كان من أوسم الرجال في مجال الفن، يا للعار".

وكتب آخر: "لما كان عليك فعل هذا الشيء السخيف بوجهك؟"، في حين أضاف آخر"العمليات الجراحية جعلتك تبدو كالمبهرج".

ذا ويكند

من جهة أخرى، نال خبير المكياج "مايك مارينو" الفضل في هذا العمل الإبداعي، واستعرض خطوات عمله على وجه "ذا ويكند" وكيف بدأ الأمر من منحوتة من الطين لتنتهي على وجه النجم.

يذكر أن "ذا ويكند" حضر حفل توزيع جوائز الموسيقى الأمريكية وحفل MTV الموسيقي بضمادات العام الماضي، كما ظهر في العلن ووجه مليء بالدماء والكدمات.

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by Mike Marino (@prorenfx)

 

 

اقرأ المزيد حول "ّذا ويكند" في Buzz بالعربي:

مواضيع ممكن أن تعجبك