شقيقات حديد ودوا ليبا يوصفن بـ"كتائب حماس المؤثرة"..والأخيرة ترد على اتهامها بمعاداة السامية

منشور 23 أيّار / مايو 2021 - 01:07
جيجي حديد، دوا ليبا، بيلا حديد
جيجي حديد، دوا ليبا، بيلا حديد

هاجمت أيقونة البوب ​​دوا ليبا إعلانٍ منشور على صفحة "نيويورك تايمز" يتهمها هي وعارضتي الأزياء الأمريكيتين ذوات الأصول الفلسطينية جيجي وبيلا حديد بمعاداة السامية لدعمهما فلسطين.

نشرت رابطة مسح القيم العالمية إعلانًا في صفحة كاملة في صحيفة نيويورك تايمز، واتهم كل من دوا ليبا وشقيقات حديد بأنهن "مؤثرات يحاولن تشويه سمعة الدولة اليهودية ويتهمن إسرائيل بالتطهير العرقي".

وتضمن الإعلان، الذي دفعت المنظمة قيمة لا تقل عن ربع مليون دولار، صورة للنجمات الثلاث مُرفقًا بعبارة : "تعرف على كتائب حماس المؤثرة الجديدة".

 

وردا على ذلك، انتقلت ليبا إلى حسابها على موقع تويتر وردّت قائلة: "شبكة القيم العالمية تستخدم اسمي بلا خجل لدفع حملتها القبيحة بالأكاذيب.. أقف متضامنة مع كل المظلومين وأرفض كل أشكال العنصرية."

يذكر أن جيجي وبيلا حديد تدافعان عن حقوق الفلسطينيين ضد قمع إسرائيل وعدوانها على شعوب المنطقة المحتلة.

 كما أعرب نخبة من المشاهير دعمهم لفلسطين، بما في ذلك مارك روفالو، وفيولا ديفيس، وإدريس إلبا، وذا ويكند، وزين مالك، وروجر ووترز.

مواضيع ممكن أن تعجبك