أليكس رودريغز يقول كلمته.. هل سيتزوّج جينيفر لوبيز؟

منشور 06 شباط / فبراير 2019 - 10:00
جينيفر لوبيز وأليكس رودريغز
جينيفر لوبيز وأليكس رودريغز

بمُناسبة الذكرى السنوية الثّانية على مواعدتهما، نشر لاعب البيسبول السّابق "أليكس رودريغز" مجموعة من أهم اللحظات التي عاشها برفقة لوبيز طِوال العامين الماضيين، انحصرت على الوقت الحميمي الذي أمضياه سويًّا، إلى جانب صور أبنائهم الذين أنجبوهم من شُركاءٍ سابقين.

وفي مُناسبةٍ مُميّزة كهذه، توقّع الجُمهور أن يتقدّم أليكس لخطبة جينيفر في الذكرى السنوية الثانية لعلاقتهما، وفي تعليقه على الصّور التي عبّر فيها عن حُبّه للوبيز، أجاب رودريغز بشكلٍ غير مُباشر على توقّعات الجمهور بزواجه من لوبيز، حيث قال:

"لا أصدّق بأنّه مرّ علينا عامان، 730 يومًا فقط لكنّي أشعر بأننا سويًّا منذ زمنٍ بعيد. إننا مُقدّرون لبعضنا البعض، ولا يُمكن وصف ما تعنينه لي بالكلمات".

واستطرد ألكيس في كلامه: "من مُباريات البيسبول، للسّفر حول العالم، إلى عُروض فيغاس، لقد فعلناها جميعها سويًّا، وكُل لحظةٍ معك تعني لي الكثير. لا أعرف أين سيأخذنا هذا الطّريق، لكن لا يوجد أي شخصٍ أريده إلى جانبي غيركِ أنتِ، فالرّحلة قد بدأت لتوها، وأنا مُتحمّس لما سيأتي مُستقبلًا".

أكمل رودريغز كلماته الرومانسية لحبيبته لوبيز، والتي يُلقّبها بـ "ماتشا 13" أو "لوكا": "ماتشا، عَملك الشّاق لا مثيل له، وعزمك وتصميمك عديمي الشّفقة يدفعاني لكي أكون رجلًا أفضل كُلّ يوم".

وفي نهاية حديثه، قال لها: "مثلك لا يوجد، والكلمات لن تكون عادلة في وصف ما يعنيه لي العامين الأخيرين. شُكرًا لأنّك أنتِ، لحُبّك غير المشروط، ولدعمك غير المُتمّوج.. أحبّك كثيرًا يا لوكا".

ومن خلال كلمات أليكس، بيّن أنّه لن يكون هُناك عرض زواج في الذكرى السّنوية الثانية لعلاقته بجينيفر، ووصف مُستقبل علاقتهما بـ "المجهول"، لكنّه أكّد أنّه لا يُريد أحدًا غيرها أن تكون بجانبه.

الصور التي جاءت في منشور أليكس:

مواضيع ممكن أن تعجبك