بالفيديو: بن أفليك يتحدث عن شياطينه الداخلية.. ويعبر عن حبه لطليقته جينيفر عارنر!

منشور 05 آذار / مارس 2019 - 08:00
جينيفر غارنر وبن أفليك
جينيفر غارنر وبن أفليك

أمضى النجم الأمريكي "بن أفليك" الأشهر الأخيرة الماضية بعيدًا عن الأضواء، واعتذر عن الكثير من الأعمال الفنية آخرها تجسيده شحصية "باتمان"، لكنه عاد من جديد بروح جديدة.
أجرى "بن أفليك" مقابلة تلفزيونية مع مقدمة البرامج الأمريكية "هدى قطب" في برنامح Today، ولا بد أن يتطرق للحديث عن زوجته السابقة الممثلة الأمريكية "جينيفر غارنر"، التي وقفت إلى جانبه طوال فترة محنته.
وقد عبَّر "أفليك" عن حبه لـ"غارنر" حينما سألته "قطب" إذا لا يزال يحبها رغم انفصالهما، ليجيب على الفور: "بالطبع، إنها رائعة؛ فهي أم أولادي، وستكون الشخص الأهم في حياتي، وهذا أمر جيد".


كما وصف "أفليك" الأبوة بأنها "محور حياته" وأثنى على دور "غارنر" في تربية الأطفال، يقول: ""آمل أن أكون والدًا جيدًا. أنا بالتأكيد أحاول بشدة ..أنا محظوظ لأن لديهم أم عظيمة، وتملي اهتمامًا كبيرًا وتساعد في مسألة الأبوة المشتركة لتجري الأمور بأفضل طريقة ممكنة."
والجدير بالذكر أن "أفليك" و"غارنر" وضعا اللمسات الأخيرة على طلاقهما في شهر نوفمبر عام 2018، بعد ثلاث سنوات من إعلان انفصالهما بعد 10 أعوام من الزواج تكللت بإنجاب ثلاثة أطفال.
وفي حين حافظ النجم العالمي على ثبات حياة أطفاله، فقد حارب بعض الشياطين الشخصية في الآونة الأخيرة، حيث أقام لمدة 40 يوميًا في مركز علاج لإدمان الكحول، يقول: "لا يضايقني الحديث عن إدمان الكحول واعتباري مدمنًا عليه، فهو جزء من حياتي وأحوال التعامل معه، ولا يجب أن يحدد هويتي بالكامل، لكنه شيء علي التعامل معه."


وبعد خروجه من مركز إعادة التأهيل، نشر "أفليك" ملاحظة صريحة وعاطفية عبر حسابه على موقع "إنستغرام" يأمل من خلالها أن تكون صراعاته الشخصية مصدر إلهام لشخص آخر للحصول على المساعدة.
في هذه الأثناء، أفادت تقارير أن "غارنر" تواعد رجال الأعمال "جون ميلر منذ أشهر، وقد شوهدا في موعد رومانسي في سانتا مونيكا الشهر الماضي.

 

اقرأ المزيد حول "بن أفليك" في buzz بالعربي:

مواضيع ممكن أن تعجبك