والدة "سيلينا غوميز" غير سعيدة بعلاقة ابنتها بـ"جاستن بيبر"

منشور 14 كانون الثّاني / يناير 2018 - 04:55
سيلينا غوميز ووالدتها / جاستن بيبر
سيلينا غوميز ووالدتها / جاستن بيبر

من الواضح أن علاقة المغنية الأمريكية "سيلينا غوميز" بحبيب طفولتها مغني البوب الكندي "جاستن بيبر" لا تعجب والدتها "ماندي تيفي".

صرحت "تيفي" (41 عامًا) لموقع Gossip Cop أمس السبت (13 يناير) أنها "غير سعيدة" بعلاقة ابنتها بـ"بيبر".

وقالت "تيفي": "يمكن لسيلينا أن تعيش حياتها كما تريد طالما ستبقى سعيدة، آمنة وصحية، وكل أم تختلف مع ابنتها. أنا لا أتحكم بها كما يقولون، سيلينا بالغة ويمكنها اتخاذ قراراتها بنفسها".

وأضافت: "لا زلت أحتفظ برقم هاتف بيبر، لكني لم أكلمه أو أراسله منذ أعوام".

وأوضحت أنها ليست مستعدة بعد لاستقبال "بيبر" (23 عامًأ) في حياة ابنتها، نافية الاشاعات التي تقول بفرضها حظرًا على "غوميز" (25 عامًا) ومنعها من لقاء "بيبر".

واضافت: "كل أم تختلف مع ابنتها، وزاد خلافي مع سيلينا بعد أن توقفت أنا وزوجي عن إدارة أعمالها عام 2014، بالرغم من أنني لم أكن أتوقع أن أدير أعمالها للأبد، لكننا قررنا الانفصال عن أعمال ابنتنا بعد أن بدأنا نشعر أننا فقدنا مشاعر العائلة فكان حديثنا طول الوقت عن العمل فقط لذا اتخذنا هذا القرار".

وحول خضوع "غوميز" لعملية زرع كلى الصيف الماضي، قالت "تيفي": "في تلك الفترة كانت سيلينا شجاعة، كنت فخورة بشجاعتها".

يذكر أن "سيلينا" عادت مجددًا لحبيبها السابق "بيبر"، بعد انفصالها عن حبيبها مغني البوب "ذا ويكند" بعد علاقة دامت 10 أشهر، وقالت: "كنت سعيدة للغاية مع ذا ويكند ولكن جاستن يحتل مكانة أكبر في قلبي".

لمزيد من Buzz بالعربي:

سيلينا غوميز وجاستن بيبر يطالبان ببعض الخصوصية.. وجمهورهما لا يستجيب

جاستن بيبر يلتقي سيلينا غوميز ثلاث مرات في لوس أنجلوس (صور)

 

مواضيع ممكن أن تعجبك