بالصور: كيت وويليام في مكان شهد حبهما.. وطفلة تُذيب قلب الدوقة وترسم ابتسامة على وجهها!

منشور 30 كانون الثّاني / يناير 2019 - 02:00
كيت ميدلتون والأمير ويليام
كيت ميدلتون والأمير ويليام

توجَّه دوقا كامبريدج "كيت ميدلتون" والأمير "ويليام" في أول مشاركة رسمية لهما إلى اسكتلندا لافتتاح أول متحف  للتصميم في مدينة دندي يوم أمس الثلاثاء، والتي تبعد مسافة 15 ميل عن جامعتهما "سانت أندروز"، المكان الذي شهد حبهما للمرة الأولى.

شارك الزوج الملكي في افتتاح متحف "V&A Dundee"، الذي يبلغ قيمته 104.6 مليون دولار تقريبًا، وأزالا الستار عن اللوحة التذكارية، ثم ذهبا لتحية الحشود الغفيرة التي تواجدت لمشاهدتهما ورؤيتهما عن قرب.

وفي لقطة طفولية بريئة جمعت "كيت ميدلتون" وطفلة صغيرة ترتدي معطف وردي اللون وقفت بين الحشود، تظهر الدوقة تمر أمام الحاجز وتحيِّ أولائك الذي يكنون لها الحب، وعلى الفور مدَّت طفلة جميلة ذات شعر أشقر يدها لتداعب خصلات شعر الدوقة البني المموَّج.

وبدل أن تدير "كيت" رأسها وتكمل مسيرها، أمالت نفسها إلى الأمام؛ لتسمح للطفلة بملامسة شعرها، بينما بدا عليها الحماسة والسعادة الكبيرين، فنراها تضحك بكل شغف وحب.

وعلى صعيد الإطلالة، اختارت كيت"، الأم لثلاثة أطفال، ارتداء معطف كاروهات باللونين الكحلي والأخضر، جاء بتصميم وقصة عصرة أبرزا خصرها النحيل ورشاقتها المعهودة من توقيع مصمم الأزياء العالمي "أليكساندر ماكوين"، بينما ارتدت جوارب شفافة سوداء وحذاء ذي كعب عالٍ أسود اللون.

ويعتبر المتحف، الذي أشرف على تصميمه المهندس المعماري الياباني "كينغو كوما"، حجر الزاوية لأعمال تطوير الواجهة البحرية لدندي التي تكلفت 1.3 مليار دولار، حيث استوحي من المنحدرات على طول الساحل الشمالي الشرقي والامتدادات على نهر تاي.

.وسمي المتحف نسبة إلى أجداد الأمير "ويليام" العظام، الملكة "فيكتوريا" والأمير "ألبرت".

 

 

مواضيع ممكن أن تعجبك