مخرج أفلام نمساوي يكشف سر خطير حول مايكل جاكسون.. هكذا تم تعذيبه على يد والده!

منشور 20 آذار / مارس 2019 - 10:00
مايكل جاكسون ووالده
مايكل جاكسون ووالده

أثار الفيلم الوثائقي "Leaving Neverland" الكثير من الجدل، بعد فضحه الأفعال المُشينة التي أقدم عليها مغني البوب الراحل "مايكل جاكسون" ضد الأطفال، ورغم أنه يصعب تصديق هذه الوقائع الصادمة، إلّا أن البعض يُصدق الادعاءات بالكامل.

أشار مخرج الأفلام النمساوي "رودي دوليزال" أن الادعاءات التي تتهم "مايكل جاكسون" بالاعتداء الجنسي على الأطفال حقيقية، مُشيرًا أنه يُصدق كُل كلمة أدلى بها الضحيتين "ويد روبسون" و"جيمس سيفشوك" في الفيلم الوثائقي، ويتفهم الأسباب التي دفعتهما لتبديل شهادتهما، بعدما نفيا في بادئ الأمر تهم الإساءة الجنسية ضد "جاكسون".

وأكد "دوليزال" أنه في حال دُمرت سمعة النجم وإرثه الفني، فالملام سيكون "جاكسون" نفسه لا أحد آخر.

وكشف "دوليزال" أن شخصية "جاكسون" وما آلت إليه سببها والده "جو"، الذي دفعه للرقص على موقد ساخن بعمر الرابعة، كي يتعلم الرقص على إيقاع سريع.

وسابقًا، كشف الطبيب المعالج "كونراد موراي" في كتابه الجديد أن "مايكل جاكسون" تعرض للاغتصاب خلال طفولته وأوضح أنه اعترف له بذلك لكن لم يحدد من فعل به ذلك، كما تعرَّض لسوء المعاملة في طفولته؛ فكان يتعرض للضرب والإساءة من والده حيث كان يصفه دائمًا بالقبيح مما تسبب في تدهور حالته النفسية.

 

اقرأ المزيد حول "مايكل جاكسون" في Buzz بالعربي:

مواضيع ممكن أن تعجبك