ريحتك دم.. حملة شرسة على "تويتر" ضد الفاشنيستات!

منشور 19 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2018 - 10:46
الكويتية فوز الفهد
الكويتية فوز الفهد

أعاد إعلان نشرته أطلقته فاشنيستا كويتية لأحد متاجر الفرو الطبيعي، تداول وسم "#ريحتك_دم" على موقع التدوين "تويتر" من قبل ناشطين في مجال الرفق بالحيوانات.

وتعرضت الكويتية فوز الفهد ومجموعة من صديقاتها المدونات في مجال الموضة والمكياج الى حملة شرسة من قبل المغردين حتى وصفوها بـ"المتغطرسة".

وعبّر مغردون عبر الوسم رفضهم لفكرة الإعتقاد بأن الحيوانات (ملكنا لنأكلها ونلبسها وأن نقوم بتجارب عليها أو ان نستخدمها لترفيهنا أو أن نضايقها).

فيما انتقد عدد كبير من المغردين ارتدائها لمعطف من حيوان "منك" النادر بعد تعذيبه وسلخ فرائه، إذ يتعين قتل 70 إلى 80 من حيوانات المنك لصناعة معطف واحد، أو من 10 حتى 25 من الثعالب.

في بيلاروسيا فقط يتم قتل 110 ألف حيوان "منك" و 2400 ثعلب سنويًا للحصول على الفراء في مزرعة خاصة لإنتاج فرو الحيوانات.

وبعد الحملة، أكدت فوز الفهد في مقاطع فيديو نشرتها عبر حسابها الرسمي على تطبيق "سناب شات " إنها لم تكن تقصد إثارة غضب أي شخص إطلاقًا، كما أنها لم تقم بشراء أي قطعة فرو من المحل.

وأضافت أنها لم تحصل على أي نقود مقابل الدعاية لهذا المحل؛ لأن مالكه أحد معارفها وبالتالي لم تقصد إجراء إعلان، مشيرة إلى أنها تعرضت للصدمة من كمية التعليقات السيئة والهجومية التي تلقتها، وأنها تعتذر عن التصرف الذي قامت به.

وأضافت فوز أنها تراجعت عن الفيديو بعد إقناع البعض لها أن الفرو يتم صناعته نتيجة تعذيب الحيوان وبالتالي تضايقت أنها أغضبت الناس دون قصد ولم تكن تعلم كيفية صناعة الفرو بشكل تفصيلي، موضحة أنها عندما اطلعت على الفيديوهات الخاصة بطريقة صناعته شعرت بالحزن الشديد.

وأشارت إلى أن الموضوع لم يكن يحتاج أن يتم تدشين هاشتاغ ضدها على "تويتر" بالكويت وكان يكفي توجيه نصيحة لها بالحسنى، موضحة أن الفرو الذي كانت تحبه ويلفت نظرها صارت تشعر بالاشمئزاز منه بعد رؤيتها لطريقة صناعته الوحشية.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك