سجن سفير سعودي استغل عمله لبيع تأشيرات العمرة

منشور 20 كانون الثّاني / يناير 2022 - 09:34
مقر هيئة مكافحة الفساد في الرياض
مقر هيئة مكافحة الفساد في الرياض

أصدر القضاء في السعودية حكما بسجن سفير سعودي سابق لمدة 6 أعوام وتغريمه 300 ألف ريال (80 ألف دولار أميركي تقريبا)، وذلك عقب إدانته باستغلال وظيفته وبيع تأشيرات عمرة بطرق غير قانونية.

وأفادت صحيفة "عكاظ" التي لم تكشف عن هوية ذلك الدبلوماسي السابق بعد ثبوت استغلال منصبه تلقيه رشى خلال عمله في إحدى الدول، مقابل منح تأشيرات زيارة للسعودية لأداء العمرة.

وبين مصدر مسؤول من هيئة الرقابة ومكافحة الفساد "نزاهة" للصحيفة أن جرائم الفساد لا تسقط بالتقادم، وأن الهيئة مستمرة في رصد وضبط كل من يتعدى على المال العام أو يستغل الوظيفة لـ"تحقيق مصلحته الشخصية أو للإضرار بالمصلحة العامة ومساءلته حتى بعد انتهاء علاقته بالوظيفة".

وفي هذا الصدد أشارت الصحيفة إلى إيقاف ضابط برتبة عميد متقاعد من حرس الحدود؛ لحصوله على مبلغ عشرة ملايين ريال (2.67 مليون دولار) على دفعات؛ لقيامه خلال فترة عمله في اللجنة المختصة بالحرم الحدودي بإحدى المناطق بقبول طلبات تعويض لخمسة عشرة مواطنا عن أراضٍ بمساحات كبيرة تم تملكها بطريقة غير نظامية وغير مستوفية للشروط، مع علمه بذلك وتم تعويض عدد منهم مقابلها.

وفي قضية أخرى  جرى إدانة كاتب عدل بجريمة الرشوة لحصوله على أكثر  من 15 مليون ريال (4 ملايين دولار) مقابل إصدار صك تملك أرض بطريقة غير نظامية، وصدر الحكم عليه بالسجن لمدة 7 سنوات، ودفع غرامة بمبلغ 700 ألف ريال.

 كما تمت إدانة المستفيد من الأرض بجريمة الرشوة  لقيامه بدفع مبلغ الرشوة مقابل الحصول على الصك وصدر الحكم عليه بالسجن لمدة خمس سنوات ودفع غرامة بمبلغ 500 ألف ريال، كما تمت إدانة مواطن بجريمة الرشوة بعد أدى دور الوسيط وشارك في تسليم مبلغ الرشوة وصدر الحكم عليه بالسجن لمدة خمس سنوات، ودفع غرامة بمبلغ 500 ألف ريال.


© 2000 - 2022 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك