انطلاق الحفل الرسمي لمهرجان طيران الإمارات للآداب

منشور 04 شباط / فبراير 2022 - 08:48
انطلاق الحفل الرسمي لمهرجان طيران الإمارات للآداب
انطلاق الحفل الرسمي لمهرجان طيران الإمارات للآداب

انطلاق الحفل الرسمي لمهرجان طيران الإمارات للآداب شهدت سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم، رئيسة هيئة الثقافة والفنون في دبي «دبي للثقافة» الحفل الرسمي لمهرجان طيران الإمارات للآداب 2022 ضمن دورته الرابعة عشرة، والتي تُقام هذا العام تحت شعار «ها هي تشرق الشمس» بمشاركة نخبة من الكُتّاب والمؤلفين والمبدعين من مختلف أنحاء المنطقة والعالم، وذلك في فندقي «هيلتون دبي الحبتور سيتي» و«الحبتور بالاس».

انطلاق الحفل الرسمي لمهرجان طيران الإمارات للآداب

مؤسسة الإمارات للآداب

انطلاق الحفل الرسمي لمهرجان طيران الإمارات للآداب
استُهل الحفل الرسمي للمهرجان، الذي بدأت أعماله في دبي أمس الخميس وتستمر فعالياته حتى 13 فبراير الجاري، بإطلاق دار النشر الجديدة «Elf Publishing LLC» وهي من أهم مميزات هذه الدورة، والتي كانت مؤسسة الإمارات للآداب قد كشفت مؤخراً عن تأسيسها بالشراكة مع «دبي للثقافة»، في إطار الجهود المشتركة الرامية إلى تعزيز المواهب المحلية الواعدة.
وأشادت سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم بالدور المهم الذي بات مهرجان طيران الإمارات للآداب يضطلع به في دعم الحراك الأدبي والفكري على الصعيدين المحلي والإقليمي، والمكانة المرموقة التي يتمتع بها كـإحدى أهم الفعاليات السنوية على الخارطة الإبداعية للمنطقة، منوهةً بحرص «دبي للثقافة» الدائم على دعم الفعاليات الثقافية البارزة التي تعتبر منصة أساسية لاستعراض المواهب الإبداعية في شتى المجالات وأيضاً لاستمرارية الحوار الثقافي البنَاء.

وثمنت سموها مبادرة مؤسسة الإمارات للآداب بإطلاق دار جديدة للنشر والتي اعتبرتها خطوة إيجابية مؤثرة على طريق تعزيز البنية التحتية لقطاع التأليف والنشر، ورفد رحلة المواهب الأدبية والناشرين في دولة الإمارات.

وأشارت سموها إلى القيمة الكبيرة التي يمثلها المهرجان في إلقاء الضوء على المواهب المحلية وتهيئة المجال للكتاب والمؤلفين الإماراتيين للانخراط في حوار فكري ثري مع نخبة من المبدعين العالميين الذين يضمهم المهرجان سنوياً في هذه الاحتفالية الثقافية الفريدة التي تتيح كذلك فرصة نادرة للجمهور من عشاق الأدب والثقافة للقاء مجموعة من أهم المؤلفين في العالم، ضمن أجندة حافلة بالأنشطة الثقافية التي تشكل إضافة نوعية مهمة للمشهد الإبداعي الإماراتي، في حين دعت سموها المواهب الإماراتية الشابة لاغتنام هذه الفرصة والتعرف على إبداعات عالمية والمشاركة في حوار فكري رفيع يتيحه المهرجان على مدار الأيام المقبلة.

حضر الحفل الرسمي للمهرجان إلى جوار سموها، نورة بنت محمد الكعبي وزيرة الثقافة والشباب، ومحمد المر، رئيس مجلس إدارة مؤسسة مكتبة محمد بن راشد آل مكتوم، وهالة بدري، مدير عام «دبي للثقافة»، وإيزابيل أبو الهول، المديرة التنفيذية وعضو مجلس أمناء مؤسسة الإمارات للآداب، وأحلام البلوكي، مديرة مهرجان طيران الإمارات للآداب، وجمع من الكتّاب والأدباء من داخل الدولة وضيوف المهرجان من مختلف أنحاء العالم.

واختُتم الحفل بأداء رائع وأنغام آسرة من أعضاء «كورال شباب الإمارات» الذين استهلوا برنامجهم بالنشيد الوطني الإماراتي، ومن ثم قدّموا مجموعة من الأعمال الغنائية المتنوّعة.

المزيد:

صدور “السيرة الثقافية للشعر العربي ومدارسه”

مواضيع ممكن أن تعجبك