كيف استطاعت الأسواق الإماراتية في 2013 شطب خسائر 5 سنوات ؟

كيف استطاعت الأسواق الإماراتية في 2013 شطب خسائر 5 سنوات ؟
2.5 5

نشر 02 كانون الثاني/يناير 2014 - 10:59 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
يتوقع المحللون أن تستمر مؤشرات الأسواق الإماراتية في الأداء الايجابي خلال 2014 مدعومة بتوقعات توزيعات نقدية سخية من قبل الشركات مع تحسن أدائها وزيادة تدفقاتها النقدية
يتوقع المحللون أن تستمر مؤشرات الأسواق الإماراتية في الأداء الايجابي خلال 2014 مدعومة بتوقعات توزيعات نقدية سخية من قبل الشركات مع تحسن أدائها وزيادة تدفقاتها النقدية
تابعنا >
Click here to add عبدالله as an alert
عبدالله
،
Click here to add دبي as an alert
دبي
،
Click here to add بنك الإمارات دبي الوطني as an alert
،
Click here to add مورغان ستانلي as an alert
مورغان ستانلي
،
Click here to add اتحاد as an alert
اتحاد

عوامل كثيرة أثرت على الأسواق الاماراتية خلال 2013 بشكل ايجابي كان أهمها عودة انتعاش الاقتصاد الاماراتي وتحقيق معدلات نمو قوية من المتوقع ان تصل الى 4.5%، مما أدى بطبيعة الحال الى تحسن العديد من القطاعات الحيوية جاء على رأسها قطاعي البنوك والعقارات.

كما حسنت مستويات الثقة بالأسواق ترقيتها إلى مؤشر مورغان ستانلي للأسواق الناشئة في شهر يونيو الماضي، هذا اضافة الى فوز دبي باستضافة اكسبو 2020 بنهاية نوفمبر 2013.

فهذه العوامل كلها أدت إلى تحسن نفسيات المتعاملين وتوقعات المحللين لأداء الشركات المدرجة في الأسواق، هذا إلى جانب زيادة الثقة والاقبال على مخاطر الأسواق، لتشهد المؤشرات العامة للأسواق الإماراتية صعوداً ملحوظاً منذ بداية العام الماضي وتسجل مكاسب فاقت 267 مليار درهم.

حيث حقق سوق دبي المالي ارتفاعات بأكثر من 107% حتى نهاية العام الماضي مصحوبا بزيادة ملموسة في في اجمالي قيم التداول بنسبة 228% مقارنة مع عام 2012 مسجلة نحو 160 مليار درهم بمعدل يومي وصل الى 642 مليون درهم مقارنة مع 195 مليون درهم خلال 2012.

عبد الله الحوسني – مدير عام الامارات دبي الوطني للاوراق المالية

وكان من أبرز الأسهم القيادية في سوق دبي المالي التي أثرت على المؤشر العام له خلال 2013 سهم إعمار الذي حقق ارتفاعات بنسبة 103% مغلقاً عند 7.64 درهم ليلحق بركبه معظم الأسهم العقارية في السوقين، فقد حققت على سبيل المثال الحصر سهم الاتحاد العقارية المرتبة الأولى من حيث الارتفاع في سوق دبي بنسبة 201%، فيما كان سهم بنك دبي الاسلامي الأثر الواضح أيضا على مؤشر السوق العام الذي جاء في المرتبة الخامسة من حيث الاداء خلال العام بنسبة 166% مغلقا عند 5.36 درهم.

ويتوقع المحللون أن تستمر مؤشرات الأسواق الإماراتية في الأداء الايجابي خلال 2014 مدعومة بتوقعات توزيعات نقدية سخية من قبل الشركات مع تحسن أدائها وزيادة تدفقاتها النقدية يصاحبها ضخ سيولة أكبر من قبل المستثمرين الأجانب أو المحليين بنسبة نمو تصل الى 40% خصوصا بعد الضم الفعلي لمؤشر مورغان ستانلي للأسواق الناشئة في الربع الثاني من العام الحالي مع توقعات بان يشهد عام 2014 اكتتابات وادراجات جديدة.

Copyright © CNBC Arabia

اضف تعليق جديد

 avatar