الأكثر تداولًا: أم تعفو عن قاتل ولدها فتشكرها القبيلة

منشور 26 أيّار / مايو 2021 - 06:49
أم تعفو عن قاتل ولدها فقامت القبيلة بشكرها
أم تعفو عن قاتل ولدها فقامت القبيلة بشكرها

تفاعل رواد مواقع التواصل الاجتماعي في السعودية مع واقعة عفو قبيلة عن قاتل ابنها خلال في عيد الفطر وتسليمه للجهات المعنية بالدولة.

ونقلت وسائل إعلام محلية عن شهود عيان للواقعة بأن السيدة "نورة آل عسيلة"، في منطقة عسير، أجارت قاتل ابنها في منزلها وسلمته للجهات المختصة لتضرب مثلًا في الحكمة والعفو والتسامح.

وكان القاتل قد أخذ والدته وزوجته وأبناءه، وذهب بهم إلى بيت والدة المقتول قبل المغرب، وقال لها "نورة يا أم مناحي.. أنا قتلت ابنك عبد الله.. أنا في وجهك.. أجيرني.. وهذا سلاحي بين يديك".

وبعدها استجمعت الأم قواها، وقالت له: "إنا لله وإنا اليه راجعون، لا حول ولا قوة إلا بالله، أجرتم بإذن الله عز وجل"، وحلفت ابنها مناحي بيمين مغلظة ألا يمس القاتل بسوء، وأن يتم تسليمه إلى الجهات المعنية بالدولة.

وقال محمد آل راجح، نجل نورة لبرنامج "اليوم" المذاع على "الإخبارية" إنه في 12 ربيع الثاني 1441 هــ، أقدم ابن الجيران على قتل أخيه، رغم عدم وجود خلاف سابق بينهما، وبعد العفو، اتصلت والدته به وعلى أخيه علي، وحلفت عليهما يمينًا مغلظة ألا يخرجوا من أماكنهما حتى تستلم الجهات المعنية القاتل.



وأشار آل راجح، إلى أنه تربطهم مع أسرة القاتل روابط الجيرة منذ زمن طويل، وأنهم علموا بنيتهم في الارتحال وغلق أبواب بيوتهم في ثالث أيام العزاء، فتوجهوا لهم وطلبوا منهم عدم المغادرة.

وقال آل راجح إن أخاه ووالدتهم تحدثوا في أمر العفو عن قاتل أخيهم، فقالت الوالدة إنها ترغب في العفو عنه لله عز وجل، وقام أخوه مناحي بالاتصال على والدة القاتل وهنأها بالعيد وقال لها إنهم عفوا عن ابنها لوجه الله تعالى.

خاطفة الدمام الى الواجهة مجددًا بعد تأييد حكم الإعدام بحقها
على غرار "متحرش المعادي".. رجل يتحرش بطفلة على سلالم بناية في مصر
نصرة الحربي تطل على متابعيها بعد غياب لسنوات وتفاجئهم بالنقاب

مواضيع ممكن أن تعجبك