انا آسف 500 مرة.. عقاب غريب من الشرطة الهندية لسياح خرقوا حظر التجوال

منشور 15 نيسان / أبريل 2020 - 11:07
كورونا-الهند
كورونا-الهند

أثارت التدابير التي فرضتها السلطات الهندية للحد من انتشار فيروس "كورونا" المُستجد جدلًا عارمًا خاصة مع استخدام القوة مع المخالفين لحظر التَجوال المفروض منذ أسابيع.

إذ تعاملت الشرطة الهندية في كثير من الأحيان مع خارقي الحظر بالضرب بالعصي، في حين اختارت ولايات أخرى معاقبة المخالفين بإرغامهم على ممارسة بعض التمرينات الرياضية الصعبة.

لكن هذه المرة ابتدعت الشرطة الهندية طريقة "غريبة" لمعاقبة عشرة سياح أجانب انتهكوا تدابير الإغلاق في مدينة شمال البلاد.

إذ طلبت الشرطة من السياح العشرة أثناء تنزههم في شوارع مدينة "ريشيكيش" كتابة عبارة "أنا آسف" 500 مرة.

وقال كما قال مسؤول الشرطة المحلية "فينود شارما" أنه ومنذ إصدار مرسوم الإغلاق التام في البلاد في نهاية مارس الماضي، لا يحق للسكان مغادرة منازلهم إلا للخروج لشراء الضروريات مثل المؤن أو الأدوية.

يذكر أن الهند أعلنت اليوم الأربعاء، نيتها تخفيف بعض قيود الإغلاق التي فرضتها لمواجهة تفشي فيروس كورونا، بدءا من 20 أبريل الجاري.

وتسعى نيودلهي من وراء هذا الإجراء إلى استئناف الإنتاج الصناعي والزراعي في المناطق الريفية، بهدف تخفيف معاناة الملايين من الفقراء.

وأصدرت وزارة الداخلية الهندية إرشادات ستسمح أيضًا بتشييد الطرق والمباني في المناطق الريفية، علاوة على السماح بنقل البضائع بين الولايات، الضرورية منها وغير الضرورية.

وجاء هذا الإعلان بعد يوم واحد على إعلان رئيس الوزراء الهندي "ناريندرا مودي"، تمديد الإغلاق 3 أسابيع في البلاد حتى 3 مايو المقبل، لمكافحة وباء فيروس كورونا الذي حصد حتى الآن أرواح 377 شخصًا، مع وجود أكثر من 10 آلاف إصابة في البلاد.

لمزيد من اختيار المحرر:

لإخافة الناس وإجبارهم على البقاء في المنزل.. شرطي هندي بخوذة "كورونا"

بضرب العصي والتمارين الرياضية.. الشرطة الهندية تستخدم القوة لمعاقبة مخترقي حظر "كورونا"

مواضيع ممكن أن تعجبك