بعد نقل رئيس الوزراء البريطاني الى المستشفى.. أنباء عن إصابة خطيبته الحامل بـ"كورونا"

منشور 06 نيسان / أبريل 2020 - 11:13
بوريس جونسون وخطيبته
بوريس جونسون وخطيبته

كشفت المتحدثة باسم الحكومة البريطانية أن رئيس الوزراء البريطاني "بوريس جونسون" نقل إلى المستشفى بعد عشرة أيام من إصابته بفيروس "كورونا".

وقالت المتحدثة بأن "جونسون" ما زال يعاني من استمرار أعراض كورونا بما في ذلك ارتفاع درجة الحرارة، ووصفت نقل رئيس الوزراء الى المستشفى بأنها "خطوة احترازية" بناء على نصيحة الطبيب.

من جانبها أعلنت "كاري سيموندز"، خطيبة "جونسون"، السبت أنها تعاني من أعراض "كورونا"تمامًا مثل خطيبها.

وكتبت "سيموندز" (32 عامًا) عبر حسابها الرسمي على موقع التدوين "تويتر": "قضيت الأسبوع الماضي في الفراش لدى إصابتي بالأعراض الرئيسية لفيروس كورونا المستجد. لم أكن بحاجة لإجراء اختبار، وبعد سبعة أيام من الراحة، أشعر أنني أقوى وأن حالتي تتحسن".

وأضافت "سيموندز"، التي وضعت رابطًا إلكترونيًا لموقع الكلية الملكية البريطانية لأطباء النساء والتوليد، "من الواضح أن الحمل مع الإصابة بكوفيد- 19 مثير للقلق. وبالنسبة للنساء الحوامل الأخريات، يرجى قراءة أحدث الإرشادات واتباعها"، مشيرة إلى أنها وجدت الإرشادات مطمئنة للغاية.

يذكر أن "سيموندز" حامل  ومن المقرر أن تضع مولودها في منتصف العام الجاري.

لمزيد من اختيار المحرر:

إصابة زوجة شقيق "بوريس جونسون" بـ"كورونا".. هل هي من نقلت إليه العدوى؟

مواضيع ممكن أن تعجبك