شقراء رام الله.. الإطاحة بفتاة أثارت الرعب بين الفتيات

منشور 24 آب / أغسطس 2021 - 07:30
شقراء رام الله
شقراء رام الله

انشغل الشارع الفلسطيني خلال الأيام الماضية بقصص احتيال ونصب بطلتها فتاة تحمل مواصفات مشتركة بناء على إفادات جميع ضحاياها في قضية عرفت بـ" شقراء رام الله ".

وكشف نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي بأن عدة فتيات توجهن الى مراكز الأمن في محافظة رام الله والبيرة بعد تعرضهم لعملية نصب واحتيال، وعند ذكر مواصفات الجانية تبين بأنها مشتركة في جميع الإفادات.

 

وأشار النشطاء إلى أن الفتاة تتعمد دخول محلات تجارية يعمل فيها فتيات، وتطلب منهن استخدام هواتفهن النقالة بحجة الاتصال بأقاربها ثم تحاول الحصول على معلومات وصور لترسها إلى هواتف أخرى.

كما شوهدت الفتاة الشقراء وهي توقف سيارات على الطريق العام، فيما رصدها البعض وهي تتردد على بعض المنازل في رام الله.

وبناء على تحرك أمني، نجحت شرطة المحافظة من القبض على الفتاة التي عُرفت إعلاميًا بـ"فتاة رام الله الشقراء" يوم أمس الاثنين.



وقال المتحدث باسم الشرطة العقيد لؤي رزيقات بأن مواطنين ونشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي تحدثوا عن فتاة شقراء تتجول في مدينة رام الله أثارت الرعب بين المواطنين حسب وصفهم.

وتم إحضار الفتاة الشقراء لمديرية الشرطة وتسليمها لإدارة المباحث العامة والتي قامت بدورها بإجراءات البحث والتحري وسماع أقوالها وتعرفت على هويتها ومكان سكناها وهي مواطنة من سكان الداخل الفلسطيني ومتزوجة ولديها ولدان.

شقراء رام الله

وأضاف رزيقات بأنه وبالتعاون مع الطب النفسي بوزارة الصحة تم الكشف عليها وتبين أن الفتاة الشقراء تعاني من اضطرابات نفسية حادة وتتلقى العلاج لدى أطباء نفسيين وحصلت الشرطة على تقارير طبية حول وضعها وحالتها من الطبيبة التي تعالجها.

وبيّن ارزيقات، بأن ذويها حضروا لمديرية شرطة محافظة رام الله وتم استلامها وفقا للأصول ولم يتقدم أي شخص بشكوى ضدها.

فضيحة كويتي يحاول اغتصاب ممرضة أوكرانية.. وصدفة تنقذها
سعودي يبتز قاصر عمرها 14 عامًا.. ويمطرها بسيل من الكلمات النابية
في عيدها الـ70.. معلومات لا تعرفوها عن الملكة نور الحسين

مواضيع ممكن أن تعجبك