مقال يدعو للتعايش مع المثلية الجنسية يستفز الشارع الكويتي

منشور 29 آذار / مارس 2022 - 09:17
الكويت
الكويت

أثار الكاتب الصحفي أحمد الصراف جدلًا في الشارع الكويتي بعد نشره مقالًا دعا فيه إلى تقبل المثلية الجنسية والتعايش مع المثليين وتقديم يد العون لهم بدلًا من نبذهم واعتبارهم "سرطانًا وجب استئصالهم".

وفي مقال حمل عنوان "الظلم في الدنيا"، وصف الكاتب الصراف "المثلية الجنسية" بأنها قضية كانت مثار خالف عميق طوال تاريخ البشرية وأحيانًا خلافًا دمويًا وكان للتفسيرات العقائدية والدينية للكثير من الناس يستوجب استئصاله.

المثلية الجنسية

وادعى الكاتب إلى أنه وبعد مرور آلاف السنين، وملايين الضحايا، لا يزال هؤلاء (مثلي الجنس) يعيشون بيننا ونسبتهم، بين المواليد الجدد، وفي أية دولة أو مجتمع، لم تتغيّر، فهم هنا ويجب علينا التعايش معهم، وتقديم العلاج والمساعدة لهم، بدلاً من نبذهم وحرقهم، كما ورد في كتب عدة! (حسب قول الكاتب)

وبالرغم من أن الكاتب أكد في نهاية مقاله إلى أنه لا يدعو لمواكبة الدول الأوروبية في تشريعاتها، وبأنه ينصح بأن يكون المجتمع أكثر تفهمًا وإنسانية مع هؤلاء، إلا أن كلماته أثارت تفاعلًا كبيرًا على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث اعتبر البعض أن هذه المواقف مرفوضة.

واعتبر بعض المغردين على موقع "تويتر"، أن هذا الرأي غير مقبول، فيما طالب آخرون بتفسير أكثر لما يقصد الصراف في هذا المقال والسبب وراء مقاله.

وقال أحد المغردين: "أحمد الصراف يتبع أحكام أوروبا .. ونحن نتبع حكم الإسلام"، مستشهدًا بقول للرسول: "من وجدتموه يعمل عمل قوم لوط، فاقتلوا الفاعل والمفعول به".

فيما رأى آخرون، أن المثلية الجنسية "ضد الفطرة البشرية الصحيحة".

حفلة تنكرية تثير ضجّة في الكويت .. وبرلماني يطالب بمنعها
صائم العنيزة المغترب يسأل عن أماكن الإفطار
عبودكا ممنوع من دخول معرض طيب الحزم للعطور .. ما القصة

 

 


© 2000 - 2022 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك