وحيد القرن المقلوب وهزة الجماع لاحتقان الأنف.. قائمة جوائز نوبل للحماقة 2021

منشور 13 أيلول / سبتمبر 2021 - 04:59
تعبيرية
تعبيرية

حصل فريق من الباحثين على جائزة "إيغ نوبل" الساخرة بعد تنفيذهم مشروعًا جمع بين الغرابة والتفاهة في آن واحد وهو ما يتناغم مع روح المسابقة.



وتضمنت التجربة التي فازت بالجائزة الكبرى تعليق وحيد القرن من أقدامه ورفعه بالهواء الطلق ونقله من مكان الى آخر.

وشمل الفريق الفائز بالجائزة على أعضاء من ناميبيا وجنوب أفريقيا وتنزانيا وزيمبابوي والبرازيل والمملكة المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية، حين حاولوا معرفة ما إذا كان نقل وحيد القرن وهو مقلوب أفضل من نقله بالطريقة التقليدية.

وكجزء من التجربة، بقيادة روبن رادكليف، وهو محاضر كبير في طب الحياة البرية والحفظ في جامعة كورنيل، قام الفريق بتخدير 12 وحيد قرن في ناميبيا باستخدام سهام هوائية، وربط أرجلهم، وعلقهم ثم قام بقياس المؤشرات الحيوية الخاصة بهم للتنفس والتهوية.

في حين أن طريقة البحث قد تبدو غريبة، فإن نتائج التجربة كان لها آثار مهمة، فغالبًا ما يتم نقل وحيد القرن عن طريق البر ولكن أحيانًا عن طريق الجو، حيث يستخدم دعاة الحفاظ على البيئة المروحيات لنقل وحيد القرن المخدر عبر التضاريس التي يصعب الوصول إليها إما بوضعهم على جانبهم نقالة متصلة بالطائرة أو تعليقهم رأسًا على عقب من أرجلهم.

و"قال رادكليف" إن الفريق افترض أن تعليق وحيد القرن رأسًا على عقب أثناء النقل سيكون أسوأ بالنسبة لرفاهيتهم وتفاجأوا عندما علموا أن العكس هو الصحيح فالمؤشرات الحيوية كانت في أحسن حالاتها.

ومن بين العلماء الآخرين الذين تم تكريمهم هذا العام مجموعة من الباحثين الذين بحثوا في البكتيريا التي تعيش على العلكة المهملة على الأرصفة، والباحثين الذين اكتشفوا هزات الجماع يمكن أن يزيلوا احتقان الأنف لدى البشر.

ي العام الماضي، مُنحت جائزة Ig Nobel لفريق من العلماء النمساويين واليابانيين الذين وضعوا تمساحًا في صندوق مليء بالهيليوم وأحدثوا ضوضاء.

كما تم تكريم تجربة أخرى، والتي وجدت أنه يمكن التعرف على النرجسيين من خلال حواجبهم.

يذكر أن جوائز "إيغ نوبل" السنوية توزع للإنجازات غير المعتادة في مجالي العلوم والدراسات الإنسانية والتي تهدف إلى الضحك أولًا ثم التفكير.

ويقدم هذه الجوائز حائزون على جوائز نوبل وعادة ما تقام على مسرح ساندرز بجامعة هارفارد الأميركية، وهذه ثاني سنة يتم فيها إصدار هذه الجوائز الساخرة عبر الإنترنت بسبب جائحة كورونا.

وفي هذا العام حصل كل من الفائزين على كأس ورقية وعملة زيمبابوية مزيفة بقيمة عشرة تريليونات دولار تماشيا مع طبيعة هذه الجائزة الساخرة.


© 2000 - 2022 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك