الإعلامية مها منصور تقدم بلاغًا ضد صديقاتٍ خرقن قرار التجمعات العائلية بسبب كورونا!

منشور 09 أيّار / مايو 2020 - 12:34
الإعلامية السعودية مها منصور
الإعلامية السعودية مها منصور

قالت الإعلامية السعودية مها منصور مقدمة برنامج "سيدتي" الذي يبث عبر قناة "روتانا خليجية"، إنها قامت بالإبلاغ عن صديقات لها يتواجدن كمجموعة في مكان واحد، وذلك في مخالفة للائحة حظر كل أنواع التجمعات بما فيها العائلية داخل المنازل والتي بدأ سريان العمل بها في المملكة العربية السعودية، ولم تجد مها منصور من تصرف سوى إبلاغ وحدات شرطية خاصة بتطبيق اللائحة الجديدة.

وقالت مها منصور، إن إقدامها على تلك الخطوة جاء لأن تصرف الفتيات اللواتي وصفتهن بأنهن صديقاتها، يعد إخلالًا بالنظام والإجراءات التي تم وضعها لمحاربة فيروس "كورونا"، مشددة على أن هذا واجب الجميع تجاه البلاد للمحافظة الوطن وسلامة المواطنين.

وقالت مها منصور في تغريدة لها عبر حسابها على موقع "تويتر": "بكل حب أعترف بأني قد بلغت عن مجموعة من الصديقات مجتمعين في مكان واحد بحجة الملل، لما فيه من الإخلال بالنظام والإجراءات الاحترازية لمحاربة #كورونا وهذا واجبنا جميعا للمحافظة على وطننا الغالي وسلامتنا وسلامة أحبائنا، أنت كذلك من واجبك التبليغ لو كان اخوك. لست آسفة".

وكانت مها منصور، قد كشفت مؤخرًا عن نقلها إلى المستشفى تحت رعاية طاقم طبي للاطمئنان على صحتها، بعد شعورها بأعراض الإنفلونزا، وذلك بعد عودتها من مصر إلى المملكة.

وظهرت مها في مقطع فيديو نشرته عبر حسابها الخاص في تويتر وهي تتصل مع وزارة الصحة السعودية وترسل إليها رسالة صوتية، قائلة إنها كانت تشعر بالتعب في مصر لكنها تحاملت على نفسها حتى جاءت إلى المملكة، مضيفة: "اليوم أشعر بصعوبة في التنفس وألم في الحلق، وارتفاع درجة الحرارة وجميع أعراض الإنفلونزا، أيش أسوي، أيش الخطوات"، موجهة شكرها إلى الجهات المختصة على الاستجابة السريعة والاهتمام بها.

ومؤخرًا أيضًا، شنت مها منصور هجومًا على المشهورات اللاتي يمثلن السعودية بمواقع التواصل بشكل غير لائق، وقالت في المقطع: "لما انتِ تكوني من مجتمع له وزنه وله عاداته وتقاليده وأسسه وتاريخه، ما تطلعين للناس بهذا المنظر، ما تطلعين بهذه التفاهة، أنتِ لكِ شخصيتك حياتك الخاصة أنتِ حرة فيها، ما تطلعي على الناس تمثلي مجتمع كامل ويتابعوكِ ملايين من جميع أنحاء العالم من الخليج وغيره ويقولون هؤلاء بنات السعودية".

واستنكرت هذا الفعل بقولها: "والله أنتِ لا تمثلينا، ولا تمثلين حتى قبيلتك، عموما حياتك الخاصة لكِ روحي والقلب داعيلك، أما حياتك العامة ما هي لك، والناس راح تتكلم عنها".

للمزيد من قسم الترفيه اقرأ أيضًا:


© 2000 - 2021 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك