بعد صورة ابنتها بالشعر الأحمر.. هيفاء وهبي بقميص نوم ووجه مشدود

منشور 12 آب / أغسطس 2021 - 11:33
هيفاء وهبي
هيفاء وهبي

أثارت أحدث إطلالة للفنانة اللبنانية هيفاء وهبي موجة من الجدل والتساؤلات حول إذا ما أجرت عملية تجميلية حديثة بسبب تغيُّر ملامح وجهها.

شاركت هيفاء وهبي متابعيها عبر موقع "إنستغرام" صورة صباحية لها أثناء تناولها وجبة الفطور، مُرتدية قميص نوم أبيض قصير بشيالات سباغيتي رفيعة، وعقدت شعرها إلى الوراء على شكل كعكة، وأرفقتها بتعليق: "صباح الأمل".

ولاحظ الكثيرون ملامح وهبي المشدودة بطريقة مبالغًا بها، ما دفعهم للاعتقاد أنها خضعت لإجراء تجميلي جديد مثل حقن إبر البوتوكس.

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by Haifa Wehbe (@haifawehbe)

 

من جهة أخرى، أشاد الكثيرون بجمالها وكيف بدت أصغر سنًا وكأنها فتاة في العشرينات من عمرها، رغم أنها تبلغ من العمر 49 عامًا ولديها حفيدتين، فكتبت إحداهن: "والله اخرتنا احنا نطلع التيتا، ما شاء الله عليها هيووووف الجمال كلو".

وكتبت أخرى: "ههههه ما شاء الله معقول احنا كنا اطفال ايام انا هيفا انا شوف احنا وين وهيفا وين".

وأشادت الكثيرات بجمالها، فكتبت إحداهن: "يا قمررر يا طعم يا حلوو، انتي الي ينطبق عليها المثل الحلو حلو لو فاق من النوم"، وعلقت أخرى: "اعطيني عطوحيني ... ميل يغزيل..... صباح العنبر ممكن النمبر الصراحة بدي اياه ضروري".

وعلَّقت أخرى: "ما دام بلش النهار بهالجمال اكيد هيكون حلو."

وتأتي إطلالة هيفاء وهبي الجريئة بعدما شاركت ابنتها الوحيدة زينب فياض فيديو تظهر فيه نسخة طبق الأصل عنها من ناحية الشعر الأحمر وملامح الوجه والمكياج الملفت.

ويجدر الإشارة إلى أن هيفاء وهبي اعتمدت اللون الأحمر خلال السنوات الأخيرة الماضية، وكان أول مرة تتحول فيها إلى اللون الاحمر خلال تصوير مسلسل "كلام على ورق" عام 2014 امتثالًا لرغبة مخرج العمل "محمد سامي".

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by البوابة (@albawabame)

زينب فياض وهيفاء وهبي!

 

علاقة الفنانة اللبنانية هيفاء وهبي بابنتها الوحيدة زينب فياض من أكثر العلاقات مُحزنة في الوسط الفني بسبب عدم رؤيتهما لبعضهما البعض منذ أكثر من 30 سنة تقريباً. وكانت هيفاء وهبي والتي تزوجت بعمر صغير وتطلقت بنفس العمر تقريباً قد تركت ابنتها مع والدها لأنها لم تستطع الحصول على حق الوصاية، فقررت التخلص من زواجها من ابن عمها على أمل أن تتمكن لاحقاً من استعادة ابنتها. ولم تتمكن وهبي طوال السنوات الماضية من الوصول لابنتها بسبب نفوذ زوجها في منطقتهم، ومع مرور الأيام كبرت زينب إلى جانب والدها من دون أن يكون لوالدتها أي أثر في حياتها.

 

زينب فياض

 

زينب اليوم أصبحت أُم ولديها طفلتان ولم تجتمع مع والدتها التي ظنت أنها تخلت عنها بإرادتها، وأصبحت أحد الأوجه المعروفة في العالم العربي. وقامت زينب والتي اعتادت ان تتجاهل والدتها، بأول  مبادرة منها بمنشور وجهت فيه دعاءها لوالدتها عندما حدث إنفجار مرفأ بيروت وأودى بحياة المئات وتضررت الكثير من المنازل من بينهم منزل هيفاء وهبي، وقتها اعتقد البعض أن العلاقة ستعود بين الأم وابنتها إلا أن ذلك لم يحدث.

مواضيع ممكن أن تعجبك