دراسة.. القهوة تخفض خطر الإصابة بمرض الكبد المزمن

منشور 27 حزيران / يونيو 2021 - 09:11
ساهمت القهوة سريعة التحضير في خفض خطر الإصابة بالمرض، حتى رغم انخفاض مستوياتها في مركبي "قهويول" و"كافستول" مقارنة بذات البن المطحون.
ساهمت القهوة سريعة التحضير في خفض خطر الإصابة بالمرض، حتى رغم انخفاض مستوياتها في مركبي "قهويول" و"كافستول" مقارنة بذات البن المطحون.

شفت دراسة حديثة أن لشرب القهوة تأثيراً ايجابياً على الصحة، وخاصة فيما يتعلق بالكبد، إذ وجد الباحثون أن القهوة ترتبط بانخفاض خطر الإصابة بمرض الكبد المزمن.

ركز فريقاً من جامعتي ساوثهامبتون وإدنبرة على دراسة تأثير شرب القهوة والاصابة بمرض الكبد المزمن من خلال متابعة بيانات 495،585 مشاركاً، من بينهم 78 % من مستهلكي القهوة و22 % لا يشربون أي نوع منها.

وجد الباحثون أن أولئك الذين يشربون القهوة، انخفض لديهم خطر الإصابة بمرض الكبد المزمن بنسبة 21 % والكبد الدهني بنسبة 20 % بجانب انخفاض خطر الوفاة من مرض الكبد المزمن بنسبة 49 %، وذلك على عكس المجموعة التي لم تشرب القهوة.



كما لوحظ أن أكبر قدر من الفائدة اعتمد على القهوة ذات البن المطحون والتي تحتوي على مستويات عالية من مركبي "قهويول" و"كافستول"، واللذان ثبت أنهما يفيدان ضد أمراض الكبد المزمنة.

إضافة إلى ذلك، ساهمت القهوة سريعة التحضير في خفض خطر الإصابة بالمرض، حتى رغم انخفاض مستوياتها في مركبي "قهويول" و"كافستول" مقارنة بذات البن المطحون.

هذا ويشير الخبراء أن النتائج تسلط الضوء على إمكانية القهوة بمختلف أنواعها وسواء كانت منزوعة الكافيين أم لا، في خفض خطر الإصابة بمرض الكبد المزمن والوفاة منه بنسب كبيرة ومؤثرة حقاً على الحالة، وذلك مقارنة بعدم شرب القهوة.

للمزيد عن صحتك وجمالك:
حسناء البوابة: 5 وصفات لصنع مكعبات ثلج صحية لبشرتك
هل يساعد فيتامين E في علاج الحبوب.. الخبراء يجيبون!

مواضيع ممكن أن تعجبك