علاج جرثومة المعدة بالأعشاب 

منشور 07 شباط / فبراير 2022 - 03:55
علاج جرثومة المعدة بالأعشاب 
علاج جرثومة المعدة بالأعشاب 

علاج جرثومة المعدة بالأعشاب  تعرف جرثومة المعدة على أنها نوع من أنواع البكتيريا التي تنمو في الجهاز الهضمي، حيث أنها تمتلك قدرة على مقاومة البيئة الحمضية للمعدة ويسمح شكلها الحلزوني على إفراز مادة مخاطية، حيث تعمل هذه المادة المخاطية على منع الأجسام المناعية من الوصول إليها، مسببة القرحة الهضمية والتهاب داخل المعدة.



علاج جرثومة المعدة بالأعشاب

ما هو السبب الرئيس للإصابة بجرثومة المعدة؟

علاج جرثومة المعدة بالأعشاب 

يعد التلوث هو السبب الرئيس لجرثومة المعدة سواء في الطعام أو الماء، حيث تنتقل العدوى من شخص لاخر بسهولة، كما من الممكن أن تنتقل العدوى من البراز إلى الفم، وذلك في حالة عدم غسل اليدين جيدًا بعد استخدام الحمام. تصيب جرثومة المعدة حوالي 60% من سكان العالم البالغين، وهناك العديد من العلاجات الطبيعية الممكنة والأعشاب التي تساعد على ذلك، تعرف في هذا المقال على كيفية علاج جرثومة المعدة بالأعشاب هذه.

علاج جرثومة المعدة بالأعشاب  

أعراض جرثومة المعدة:

علاج جرثومة المعدة بالأعشاب  

  1. الم في البطن.
  2. غثيان وقيء.
  3. فقدان الشهية.
  4. فقدان الوزن.
  5. التجشؤ المتكرر.
  6. غازات البطن المتراكمة والمستمرة.
  7. الشعور بانتفاخ البطن المستمر.
  8. الجوع الشديد رغم فقدان الشهية.
  9. الإسهال المزمن.

إذا استمرت تلك الأعراض لفترة طويلة من الأفضل دائمًا زيارة طبيبك، وخاصة إذا لاحظت وجود دم أو لون أسود في البراز أو القيء.

علاج جرثومة المعدة بالأعشاب  

علاج جرثومة المعدة بالأعشاب

علاج جرثومة المعدة بالأعشاب 

  1. الثوم. يعتبر الثوم واحد من أفضل الكنوز الطبية منذ القدم، حيث يستخدم مستخلصه المخفف كمضاد حيوية لعلاج الالتهابات الفطرية والبكتيرية والطفيلية، كما أن كمية قليلة من الثوم قد تكفي للقضاء على الجرثومة المسببة لقرحة المعدة وتساعد في تهدئة بطانة المعدة والأمعاء لتخفيف التشنجات والغثيان.
  2. الشاي الأخضر. يعتبر الشاي الأخضر أحد العلاجات التقليدية الشهيرة، المستخدمة في علاج اضطرابات الجهاز الهضمي عمومًا، نظرًا لغناه بمضادات الأكسدة، وينعكس هذا بالإيجاب على عدد البكتيريا الحلزونية الموجودة في المعدة. يساعد الشاي الأخضر على قتل نمو جرثومة المعدة، ويمنع التهاب المعدة، ويقلل من شدة التهاب المعدة أيضًا.
  3. العسل. يُعرف العسل بخصائصه العلاجية، نتيجة لاحتوائه على مواد مضادة للأكسدة، حيث يمتلك العسل الخام وعسل مانوكا قدرة مضادة للبكتيريا الملوية البوابية، وتدعم الأبحاث هذا الاستنتاج، حيث أظهرت أن العسل يقضي على البكتيريا، كما ان عسل المانوكا يُستخدم كعلاج تكميلي لجرثومة المعدة، نظرًا لأنه يحارب نمو البكتيريا الحلزوني داخل المعدة
  4. البروكلي. تحتوي براعم البروكلي على مركبات مضادة للأكسدة تُعرف باسم مركبات السلفورافين، التي لها تأثيرات قوية في علاج جرثومة المعدة والقضاء على البكتيريا الحلزونية نهائيًا، فضلًا عن تقليل أعراض التهاب المعدة الناتج عن الإصابة. حيث تشير الأبحاث التي أجريت على الفئران أن براعم البروكلي تقلل من التهاب المعدة، كما تخفف من انتشار البكتيريا وتأثيراتها على المعدة. وأظهرت دراسة أجريت على مرضى السكري من النوع الثاني أن مسحوق البروكلي يمنع نمو البكتيريا الحلزونية عند المرضى، بالتالي التقليل من عوامل الخطر القلبية الوعائية.
  5. جذر عرق السوس. هو علاج طبيعي شائع لقرحة المعدة، وقد يحارب البكتيريا الحلزونية أيضًا، ووفقا لدراسة لا يقتل جذر عرق السوس البكتيريا مباشرة، لكنه يساعد في منعها من الالتصاق بجدران الخلية.
  6. الصبار. هو علاج عشبي استخدم منذ قديم الأزل في علاج جرثومة المعدة بالأعشاب. يستخدم الصبار لعلاج الأعراض المرتبطة بجرثومة المعدة مثل، الإمساك، وتلبك المعدة والغثيان والقيء، لذلك فهو من طرق علاج جرثومة المعدة بالأعشاب ذات الفعالية الكبيرة. وذلك لأنه له خواص علاجية أبرزها محاربة الالتهابات ومعالجة الجهاز الهضمي، كما أن له دور فعال في علاج جرثومة المعدة من خلال محاربة الطفرة الجينية للبكتيريا الحلزونية والتخلص من عدوى البكتيريا الحلزونية، لذا يوصي الباحثون باستخدامه مع علاج جرثومة المعدة بالأدوية. أثبتت إحدى الدراسات أن الصبار فعال في تثبيط نمو السلالات البوابية وقتلها، حتى تلك التي كانت مقاومة للعقاقير في بيئة مختبرية، ويمكن استخدامه مع المضادات الحيوية.
  7. الحليب. يحتوي حليب الأبقار على بروتين سكري معروف باسم اللاكتوفيرين (Lactoferrin)، الذي يعمل كمثبط لنشاط البكتيريا الموجودة في مجرى الدم، كما أن حليب الأبقار ومنتجات الألبان عمومًا تحتوي على الميلانودين؛ الذي يلعب دورًا رئيسًا في وقف نمو البكتيريا الحلزونية. استخدمت إحدى الدراسات مجموعة من المضادات الحيوية و اللاكتوفيرين من حليب البقر، مما أدى إلى القضاء على الملوية البوابية بنسبة 100% عند 150 شخص مصاب.
  8. زيت الليمون . وفقًا للدراسات يساعد زيت الليمون عند استنشاقه كزيت عطري، على منع نمو جرثومة المعدة، وفي دراسة أجريت على الفئران، انخفضت انتشار جرثومة المعدة بشكل ملحوظ مقارنة بالفئران التي لم تعالج بزيت الليمون.

المزيد:

أعشاب تعالج التهاب الرئة

العدوى البكتيرية والفيروسية..ما الفرق بينهما؟ 


© 2000 - 2022 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك