علاج لسعة النحل..6 علاجات منزلية

منشور 26 شباط / فبراير 2022 - 07:30
علاج لسعة النحل..6 علاجات منزلية
علاج لسعة النحل..6 علاجات منزلية

بالنسبة لمعظم الناس، فإن لسعة النحل هي مجرد مصدر إزعاج، وقد يعاني البعض من ألم مؤقت واحمرار وحكة في موقع اللدغة، لكن لا توجد مضاعفات خطيرة.

وما لم تكن لديك حساسية من لسعة النحل أو لا تعاني من علامات رد فعل تحسسي شديد، يمكنك علاج لسعة النحل في المنزل، بالإضافة إلى الإسعافات الأولية الأساسية، يُعتقد منذ فترة طويلة أن بعض العلاجات المنزلية تهدئ الجلد الملتهب وتقلل من الحكة، وتشمل هذه وضع العسل وحتى معجون الأسنان في بعض الأحيان.



علاج لسعة النحل في المنزل

  • قم بإزالة اللسع بسرعة

  • اغسل المنطقة بالصابون والماء

  • تجنب الخدش، لأن هذا يمكن أن يؤدي إلى العدوى

 وبحسب بحث في عام 2020  فإن إزالة لسعة النحل أهم شيء ويجب أن يتم في أقرب وقت ممكن، والسبب هو أنه ستستمر لسعة النحلة في إطلاق السم وهي عالقة في الجلد، لذلك عادة ما يُنصح بتنظيف أو كشط اللسع باستخدام قطعة من الشاش أو ظفرك.

وبعد هذه الخطوات، يمكن أن تساعد الأساليب التالية في علاج لسعة النحل وتقليل عدم الارتياح، وتشمل:

  • الثلج

تقلل الكمادات الباردة من الألم والتورم عن طريق الحد من تدفق الدم إلى المنطقة، ومن المهم ألا تضع الثلج مباشرة على الجلد، لأنه يمكن أن يحرقك، ويمكن وضع الثلج لمدة 20 دقيقة أو أقل.

  • مضادات الالتهاب

قد يساعد تناول الأدوية المضادة للالتهابات مثل Advil، في تقليل التهاب الجسم وتخفيف الألم، ويمكنك أيضًا علاج الحكة والاحمرار باستخدام كريم الهيدروكورتيزون أو غسول الكالامين.

  • مضادات الهستامين

قد يؤدي تناول مضادات الهيستامين عن طريق الفم إلى التخفيف من الحكة والتورم على وجه الخصوص، حيث تساعد مضادات الهيستامين الجهاز المناعي على الهدوء من الاستجابة التحسسية.

علاج لسعة النحل في المنزل

  • العسل

قد يساعد العسل في التئام الجروح والوقاية من العدوى، حيث ذكرت مراجعة بحثية عام 2021 أن العسل الطبي، بما في ذلك عسل مانوكا، أثبت أنه يخفض الالتهاب وله خصائص قوية مضادة للميكروبات، وهذا يعني أن العسل الطبي يمكن أن يساعد في صد البكتيريا والفطريات، وليس من الواضح ما إذا كان للعسل التقليدي الآخر مثل هذه التأثيرات، ولكن يُعتقد أيضًا أن العسل يطلق الأكسجين في الجروح للمساعدة في الشفاء والمساعدة في طرد الأنسجة الميتة.

  • صودا الخبز

يمكن أن يساعد المعجون المصنوع من صودا الخبز والماء في مجموعة متنوعة من لدغات الحشرات واللسعات، حيث يُعتقد أن صودا الخبز يمكنها تحييد سم النحل وتقليل الحكة والتورم.

  • معجون الأسنان

لا يوجد دليل علمي حقيقي على أن معجون الأسنان يمكن أن يساعد في لسعات النحل، ومع ذلك، يدعي الناس أن معجون الأسنان القلوي (درجة حموضة منخفضة) يحيد سم نحل العسل الحمضي (درجة حموضة عالية)، وإذا كان هذا صحيحًا، فلن يعمل معجون الأسنان على سم الدبابير، وهو قلوي، وعلى غرار صودا الخبز، يُعتقد أن معجون الأسنان سيسحب السم، ويقال أيضًا أن أنواع النعناع توفر تأثيرًا باردًا ومهدئًا.

  • خل التفاح

يستخدم خل التفاح لمجموعة واسعة من أغراض الصحة والعافية، من تحسين الظروف الجلدية إلى المساعدة في إدارة مرض السكري، وعلى الرغم من عدم دعم جميع استخداماته بالبحث، إلا أنه مضاد للبكتيريا مدعوم علميًا، ويعتقد بعض الناس أن خل التفاح يمكن أن يحيد سم النحل ويمنع العدوى ويقلل الالتهاب.

  • عجينة الأسبرين

علاج منزلي آخر طويل الأمد لتقليل انزعاج لدغة النحل هو وضع الأسبرين الرطب أو عجينة الأسبرين على موقع لسعة النحل، حيث يتكون هذا العلاج من سحق قرص الأسبرين غير المطعم وخلط المسحوق بالماء في عجينة.

  • مستخلصات النباتات والزيوت الأساسية

ترتبط هذه المستخلصات التي تتكون بشكل طبيعي بالتئام الجروح وقد تساعد في تخفيف الأعراض وعلاج لسعة النحل، ومع ذلك، تشير الأبحاث إلى أن الصبار له خصائص مثبتة مضادة للالتهابات، وغالبًا ما يظهر كمكون في العديد من منتجات العناية بالبشرة وكريمات التئام الجروح الأخرى.

ردود الفعل التحسسية على لسعة النحل

معظم الأشخاص الذين تعرضوا للسع من نحلة العسل ليس لديهم أعراض جسدية بصرف النظر عن عدم الراحة في موقع اللسعة، وقد تؤدي ردود الفعل التحسسية الخفيفة إلى زيادة التورم والاحمرار في موقع اللدغة.

إذا كنت تعاني من حساسية شديدة من سم النحلة، أو إذا تعرضت للسع عدة مرات، فقد تسبب لسعات النحل استجابة تحسسية أكثر خطورة، وبحسب تقارير صادرة عن مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها، فإنه بين عامي 2000 و 2017، مات ما معدله 62 أمريكيًا سنويًا بسبب لسعات الدبابير والنحل.

في مثل هذه الحالات النادرة، قد تسبب لسعات النحل رد فعل تحسسي يهدد الحياة يسمى الحساسية المفرطة، حيث يحدث هذا عندما يبالغ جهاز المناعة لديك في رد فعله تجاه محفز الحساسية، مما يرسل جسمك إلى وضع الأزمة، ويمكن أن تبدأ الأعراض في غضون دقائق أو تستغرق ما يصل إلى نصف ساعة للظهور.

للمزيد من صحتك وجمالك:

علامات التمدد..كل ما تحتاجين لمعرفته عن هذه الحالة


© 2000 - 2022 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك