لهذه الأسباب يؤثر العمل ساعات إضافية سلبًا على حياتك المهنية

منشور 06 آب / أغسطس 2019 - 07:00
كلما زاد عدد ساعات العمل، قلت الإنتاجية وسرعة العمل
كلما زاد عدد ساعات العمل، قلت الإنتاجية وسرعة العمل

في عالمنا المعاصر يرتبط الكد في العمل بالعمل ساعات إضافية، سواء في المكتب أو في المنزل، حيث يثني رؤساء العمل على هذا الأمر.

وعلى الرغم من أن العمل ساعات إضافية قد أصبح أمرًا غير قابل للتفاوض للعاملين المجتهدين الذين يرغبون في إثبات أنهم مهنيون ويسعون للنجاح، إلا أن خبراء مجلة "يورتانغو" كشفوا أن هذا النوع من العمل يؤثر سلبًا على الحياة المهنية للأسباب التالية:

1. يقلل الإنتاجية
على عكس المتوقع، كلما زاد عدد ساعات العمل، قلت الإنتاجية وسرعة العمل، حيث أظهرت الدراسات أنه بعد 8 ساعات من العمل، يشعر العمال والموظفين بالتعب والإجهاد ويصبحون عاجزين عن تنفيذ المهام بشكل صحيح.

2. يضر بصحتك العقلية
نظرًا لأن العمل ساعات إضافية يؤدي إلى نتائج عكسية من حيث الإنتاجية، قد تشهدين انخفاضًا في مستوى الأداء في العمل، وذلك نتيجة الاجهاد والضغط المستمر الذي تتعرضين له جراء محاولة إثبات أنكِ موظفة استثنائية ولا غنى عنكِ.

وسيبدأ هذا بدوره في التأثير على ثقتكِ بنفسكِ وصحتك العقلية، ما سيؤدي إلى تدهور الأداء الوظيفي أكثر، الأمر الذي قد يتطور إلى الاكتئاب والحرمان من النوم، وإدمان الكحوليات.

3. لن تتلقي أجر مقابل العمل الإضافي
قد يترجم العمل ساعات إضافية إلى انخفاض في الأجر، الأمر الذي قد يبدو غير منطقي حتى تأخذي في الاعتبار نفقات هذه الساعات الإضافية وقضاء ساعات أطول في مقر العمل، مثل تناول وجبات إضافية مكلفة، ودفع أجر أكبر لرعاية الأطفال، واشتراك أكبر في موقف السيارات، كما ستدفعين الايجار دون مقابل لأنكِ لا تقيمي في المنزل فترة تذكر، وقلما يغطي أجر الساعات الإضافية كل هذا.

4. حياتك الشخصية ستتضرر
دائما ما يقتص العمل الإضافي من وقتك الشخصي، والعمل عدة ساعات إضافية كل يوم قد يقودك إلى إهمال أصدقائك وأسرتك وأقاربك ووقت اعتنائك بنفسك وصحتك، الأمر الذي يحدث دون قصد.

وينصح الخبراء أن تستخدمي إنتاجيتك في ساعات العمل العادية لإثبات أنكِ موظفة رائعة لرؤسائك بدلًا من العمل دوام إضافي.

المزيد من المرأة والعمل:
كيف تدعمين شريكك بعد فقدانه وظيفته؟
4 نصائح تساعدك في حالة كرهك للعمل
نصائح لتجنب مضايقات زملاء العمل!


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك