هل ينتقل كورونا عبر الطعام؟

منشور 03 تمّوز / يوليو 2020 - 06:30
يجب ألا يحدث تلامس بين اللحوم النيئة والأطعمة الأخرى
يجب ألا يحدث تلامس بين اللحوم النيئة والأطعمة الأخرى
زاد التوتر والقلق من مخاطر انتشار فيروس كورونا المستجد كوفيد 19 مع تخلى معظم دول العالم عن اجراءات الغلق والتدرج فى فتح البلدان واعادة حركة المطارات لانقاذ مايمكن من كبوة الاقتصاد العالمى والذى تسببت اجراءات كورونا فضلاً عن الحديث عن الموجة الثانية المحتملة للفيروس والتى بدأت بالفعل فى بعض البلدان على رأسها الصين لينطلق مرة اخرة من بلدة مولده .
وقد تخطت اصابات كورونا الى الان 10 مليون اصابة فيما قضى على ما يزيد على نصف مليون شخص ولذلك يحرص كل السكان العالم على تجنب كل عوامل نقل الفيروس مع اتباع اجراءات الوقاية اللازمة ويتبلادرؤ سؤال هام على زهن البعض وهو سؤال مشروع هل تناول الأطعمة الملوثة أو لمسها يصيب الشخص بالفيروس  
 
قال خبير التغذية الألماني، برنهارد بورديك، إنه لا يوجد دليل علمي حتى الآن على إمكانية إصابة الأشخاص بفيروس كورونا من خلال تناول الأطعمة أو لمس الأطعمة الملوثة.
وأضاف الخبير بمركز حماية المستهلك بولاية نوردراين فستفالن الألمانية، أن انتقال العدوى عن طريق الأسطح لا يزال مستبعدا للغاية، نظرا لأن الفيروسات لا تستقر كثيرا فى البيئة المحيطة.
 

وبشكل أساسى لا يجوز تناول اللحوم نيئة، ولكن يجب أن تكون مطهوة جيدا، وفيما يلى بعض النصائح والإرشادات عند اختيار اللحوم:

-جودة اللحوم

يمكن للمرء التعرف على اللحوم الجيدة من خلال رائحتها وسطحها ولونها.

-التبريد المستمر

يجب نقل اللحوم النيئة وتخزينها وهى في حالة باردة، ومن الأفضل ألا تزيد درجة الحرارة على 4 درجات مئوية، وهناك أكياس تبريد مناسبة لنقل اللحوم، وعندئذ يمكن للجراثيم المسببة للأمراض والموجودة على سطح اللحوم أن تتكاثر ببطء فقط، على العكس من الأجواء التى تسود فيها درجة حرارة ما بين 10 و65 درجة مئوية فإن البكتيريا تتكاثر بسرعة، وخصوصا البكتيريا التى تسبب عدوى غذائية مثل أمراض الإسهال.

-التخزين

يعتبر موضع الحفظ الزجاجى الموجود أعلى درج الخضروات في الثلاجة هو أفضل مكان لتخزين اللحوم، وبالنسبة للحوم المعبأة فى السوبرماركت، والتي يتم الاحتفاظ بها فى الثلاجة لفترة أطول من يوم واحد، فيجب الالتزام بدرجة التبريد الموصى بها على عبوة التغليف، وغالبا ما تكون 2 درجة مئوية كحد أقصى، وإلا فإن الأطعمة تفقد صلاحيتها.

وينصح خبير التغذية الألماني بأنه من الأفضل إعداد اللحوم الطازجة، والتى يتم شراؤها من الجزار، فى نفس اليوم أو في اليوم التالي على أقصى تقدير، وإلا فإنه من الأفضل تجميد اللحوم إذا كانت الفترة أطول من ذلك أو شراء اللحوم المعبأة.

-التحضير فى المطبخ

يجب إخراج اللحوم النيئة من الثلاجة قبل إعدادها بفترة وجيزة، ولا يجوز ترك اللحوم غير المبردة على الطاولة لفترة طويلة، وعند الرغبة في إعداد كميات كبيرة من اللحوم فإنه من الأفضل إعداد كمية صغيرة أولا ثم إخراج كميات أخرى من الثلاجة عند الحاجة.

وبالإضافة إلى ذلك، يجب ألا يحدث تلامس بين اللحوم النيئة والأطعمة الأخرى، التى لم تعد ساخنة، وخصوصا لحوم الدواجن النيئة، نظرا لأنها تكون ملوثة بالكثير من البكتيريا والجراثيم المسببة للأمراض، وعند لمس اللحوم النيئة فإنه يجب غسل الأيدي وتجفيفها جيدا قبل التعامل مع الأطعمة الأخرى.

للمزيد عن صحتك وجمالك:
تعرّف على فوائد المستكة للنساء
اصنعيه بنفسك: مقشر الموهيتو الطبيعي لعلاج جفاف الشفاه


© Copyright Eltahir House 2020

مواضيع ممكن أن تعجبك