هل هناك علاقة بين الطماطم ومرض النقرس؟

منشور 10 أيلول / سبتمبر 2021 - 06:00
ويمكن أن يؤدي تجنب الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من البيورين إلى تقليل كمية حمض اليوريك
ويمكن أن يؤدي تجنب الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من البيورين إلى تقليل كمية حمض اليوريك

يعتبر مرض النقرس حالة شائعة عالميًا، وهو شكل مؤلم من التهاب المفاصل يتسبب في تورم المفاصل، ويحدث بسبب ارتفاع مستويات حمض اليوريك في الجسم.

وفي الحقيقة، يمكن لبعض الأطعمة أن تزيد من مستويات حمض اليوريك في الدم وبالتالي زيادة فرص التعرض للنقرس، وبحسب الأبحاث فإن الطماطم هي أحد الأطعمة التي يمكن أن ترفع حمض اليوريك لدى بعض الأشخاص، ومن خلال هذه المقالة سنتعرف على العلاقة بين الطماطم ومرض النقرس. 



هل يمكن أن تسبب الطماطم النقرس؟

كانت هناك بعض التقارير التي تظهر وجود صلة بين الطماطم والنقرس، حيث أظهرت الأبحاث أن الأشخاص الذين يتناولون المزيد من الطماطم يميلون إلى الحصول على مستويات أعلى من حمض اليوريك، وهو سبب حدوث النقرس.

وفي الواقع، ليس هذا هو الحال بالنسبة لجميع المصابين بالنقرس، حيث يمكن لعوامل الوراثة والصحة العامة أن تحدث فرقًا في كيفية تسبب الأطعمة في الإصابة بالنقرس. 

وهذا يعني أن الطماطم يمكن أن تسبب التهاب النقرس في شخص واحد، ولكنها لا تسبب أي رد فعل على الإطلاق في شخص آخر، بالإضافة لذلك وجدت الأبحاث أن معظم حمض اليوريك في الدم يأتي من مصادر داخل الجسم، في حين أن الجزء الأصغر يأتي من تناول الأطعمة التي تحتوي على البيورين. 

وهذا هو السبب في أن الاستغناء عن الأطعمة التي تسبب إنتاج حمض اليوريك قد يساعد في السيطرة على النوبات المحتدمة للنقرس لدى بعض الأشخاص، في حين لن يشعر الآخرون بالفرق بغض النظر عن الأطعمة التي تم تناولها. 

ويمكن أن يساعد تتبع الطعام الذي تتناوله بعناية إلى الانتباه لنوبة النقرس التالية، وأيضًا في تحديد ما إذا كانت الطماطم محفزة للألم بالنسبة للشخص المصاب بالنقرس. 

ما هو النقرس؟

النقرس هو شكل من أشكال التهاب المفاصل الذي يحدث عند تكسير مادة كيميائية تسمى البيورين إلى حمض اليوريك، ويوجد البيورين بشكل طبيعي في الجسم وفي بعض الأطعمة.

ويمكن أن تؤدي المستويات العالية من حمض اليوريك إلى تكوين بلورات في الدم حول المفاصل، وهذه البلورات تسبب الالتهاب والألم في المفاصل.

ويمكن أن يؤدي تجنب الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من البيورين إلى تقليل كمية حمض اليوريك التي ينتجها الجسم، وبالنسبة لبعض الأشخاص هذا يعتبر كافٍ للوقاية من نوبات النقرس المؤلمة. 

بدائل الطماطم لمصابي النقرس

في الحقيقة يمكن أن تسبب الطماطم النقرس لبعض الناس، وفي حال كان الأمر كذلك، فمن الجيد استبدالها بمكونات صحية أخرى، مثل:

  • الفلفل
  •  القرع
  • الباذنجان
  • الشمندر

ويمكنك تجربة هذه البدائل للعثور على ما أفضل شيء يناسبك، وبالتأكيد هذا يعتمد على الطبق الذي ستأكله، فعلى سبيل المثال يمكن استخدام الفلفل الأحمر  كبديل للطماطم على السندويشات، كما يمكنك تطوير وصفات وبدائل أخرى تستمتع بها أكثر من غيرها والتي يمكن إيجاد بعضها من خلال المواقع على الإنترنت. 

للمزيد عن صحتك وجمالك:
مرض روماتيزم الدم: الأسباب، الأعراض، العلاج بالأعشاب
نصائح سهلة لتقليل دهون البطن بسهولة والحصول على معدة مسطحة

مواضيع ممكن أن تعجبك