إيرينا شايك بعد انفصالها عن برادلي كوبر: "شخصان رائعان لا يعني زوجًا رائعًا"

منشور 29 كانون الثّاني / يناير 2020 - 07:50
إيرينا شايك وبرادلي كوبر
إيرينا شايك وبرادلي كوبر

تُحاول عارضة الأزياء الامريكية "إيرينا شايك" إبعاد حياتها الشخصية والعائلية عن عدسات الكاميرات فهي تقدس الخصوصية، لكنها قررت الخروج والحديث عن حياتها الشخصية وانفصالها من حبيبها النجم الأمريكي "برادلي كوبر في مُقابلة حصرية.

أجرت "إيرينا شايك" مقابلة حصرية مع مجلة "فوغ" بنسختها البريطانية وتطرَّقت لواقعة انفصالها عن حبيبها السابق "برادلي كوبر"، الذي أنجبت منه ابنتهما "ليا دي سين شايك كوبر" ذات الثلاثة أعوام.


وقالت: "أعتقد أن في جميع العلاقات الجيدة فإنك تظهر أفضل وأسوأ ما فيك، إنها الطبيعة البشرية.. شخصان رائعان لا يعني بالضرورة أن يكونا زوجين جيدين".

وتابعت موضِّحة: "أعتقد أننا محظوظان لتجربة ما لدينا مع بعضنا البعض، الحياة دون برادلي أرض جديدة".

وتطرَّقت "شايك" للتحدث حول التحديات التي تواجهها كأم عزباء، وقالت: "من الصعب إيجاد توازن بين أن تكون أم عزباء وفي ذات الموقت عاملة ومنتجة... ثق بي، هناك أيام استيقظ فيها وأنا شعر أني لا أعرف ماذا أفعل، إني أنهار."

يأتي انفصال "برادلي" و"شايك" بعد أربعة أعوام على علاقتهما العاطفية وإنجاب طفلتهما "ليا".

ولم يكن مُستغربًا انفصال الثنائي وتحديدًا بعدما شهد العالم العاطفة المُتأججة بين "برادلي" والمغنية الأمريكية "ليدي غاغا" أثناء عرضهما الغنائي الرومانسي على خشبة مسرح حفل الأوسكار، ورغم أن الأخيرة أكَّدت أنهما مجرد أصدقاء، إلّا أن الواقع كان عكس ذلك.

مواضيع ممكن أن تعجبك