ميغان ماركل توجِّه رسالة خفية بأزيائها المحتوية على جيوب.. وسيدات العائلة المالكة لم يتجرأن على ذلك!

منشور 10 آب / أغسطس 2018 - 12:48
ميغان ماركل
ميغان ماركل

لاحظنا في الفترة الأخيرة أن الممثلة الأمريكية السابقة"ميغان ماركل" اتبعت نسقًا مختلفًا في أزيائها وإطلالتها عما تتبعه سيدات العائلة المالكة البريطانية في العادة، وتحديدًا حينما تختار فساتين للمناسبات العامة والخاصة تحتوي على جيوب وهو أمر نادر إتباعه.


يبدو أن دوقة ساسكس "ميغان ماركل" توَّد توجيه رسالة خفية وقوية بأزيائها؛ لتعزيز فكرة تمكين المرأة، حيث أن ندرة احتواء أزياء النساء من تنانير وفساتين على جيوب هو دليل على عدم فهم متطلبات المرأة في الوقت الراهن، لذلك أشار خبراء الأزياء أن لجوء "ميغان" للجيوب هو انعكاسُ لمعتقداتها في تعزيز وتمكين مكانة المرأة.


وصرحت "كارين لاودورت"، ناقدة الأزياء ومؤسسة شركة "Kay Flawless PR"، لموقع "ديلي ميل": "قلة التصاميم الأنثوية التي تحتوي على جيوب، دفع المرأة لحمل أغراضها في حقائب ومحافظ، وهو أمر ليس في صالحهن مقارنة بأزياء الرجال والأطفال التي تحتوي على جيوب في الغالب؛ فالمرأة تحتاج لأن تصل لمقتنياتها بسهولة أكان هاتفها المحمول أو بطاقاتها الائتمانية، لذا فالجيوب أمر لازم، وتدرك "ميغان" ذلك."


من جهتها ، أضافت مصممة الأزياء "ميلدا تشيلنجزورث" ومؤسسة شركة "Styling For You" أن هناك سببًا عمليًا آخر لاختيار الدوقة الجيوب في أزيائها، مشيرة أن مقابلة الشخص أفرادًا آخرين أمر يثير التوتر؛ لذلك وضع الأيدي في مكان ما يشعر الفرد بالراحة والثقة، بدلًا من تحريك أيدينا بطريقة عشوائية تدل على عدم ثقتنا.

 

 

اقرأ المزيد عن ميغان ماركل في Buzz بالعربي:

مواضيع ممكن أن تعجبك