ماذا سرقت «ماريا كاري» من «ميرل ستريب» حتى تنعتها "بالعاهرة"؟

منشور 10 كانون الثّاني / يناير 2018 - 12:02
ميرل ستريب وماريا كاري (etonline.com)
ميرل ستريب وماريا كاري (etonline.com)

حلّت النجمة الأمريكية "ميرل ستريب" ضيفة على البرنامج الحواري "جيمي كيميل لايف" مع الإعلامي "جيمي كيميل" بعد يوم من انتهاء الحفل الأشهر في عالم السينما والتلفزيون "حفل توزيع جوائز غولدن غلوب".

وتطرقت "ستريب" خلال اللقاء للحديث عن كواليس حفل "توزيع جوائز غولدن غلوب" بدورتها الـ75 الذي أقيم في فندق "Beverly Hilton" في ولاية كاليفورنيا مساء الأحد، بدأتها بالحديث عن خطاب الإعلامية الأمريكية "أوبرا وينفري" وانتهاءًا بموضوع توزيع الجوائز وفيلمها The Post، مرورًا بسوء التفاهم بينها وبين المغنية "ماريا كاري".

ووصفت "ميريل" (68عامًا) المغنية الامريكية بـ" الساقطة" حيث قالت مازحة: "الساقطة أخذت مقعدي في حفل "توزيع جوائز غولدن غلوب".

وتابعت "ميريل": "وصلتُ إلى مقعدي ولاحظت انها (ماريا) تجلس بجانب المخرج ستيفن سبيلبيرغ، فقالت لي: يا الهي، جعلوني اجلس هنا"، لتعود ستريب وتوضح أنّه بعد انتهاء الاستراحة الاعلانية، يطلب منظمو الحفل من الحضور الجلوس أينما وجدوا، تمامًا كلعبة الجلوس على الكرسي"، مضيفة: "أجبتها: لا لا ابقي حيث أنتِ"، وبعدها تابعت مزاحها وقالت: "أعترف أنني عرضت الجلوس في حضنها، لقد بدت مريحة".

ماريا كاري تتمتع بروح رياضية

من الواضح أن المغنية الأمريكية "ماريا كاري" (47 عامًا) تتمتع بروح رياضية، حيث سارعت في تقديم اعتذارًا علنيًا من "ميريل" عبر حسابها الرسمي على موقع التدوين "تويتر".

وقالت "كاري": "بعد انتهاء الاستراحة القصيرة، طلب مني منظمو الحفل مني الحضور الجلوس حيث هم موجودون في الأماكن المتاحة، حيث جلست بجانب المخرج ستيفن سبيلبيرغ".

وكانت "ميريل ستريب" من بين المرشحات لجائزة "غولدان غلوب" أفضل ممثلة في فيلم درامي، عن فيلم "The Post"، المأخوذ عن قصة حقيقية جرت في السبعينيات من القرن الماضي، ويشارك في بطولته الممثل توم هانكس، ومن إخراج ستيفن سبيلبرغ.

في حين خطفت "ماريا كاري" الأنظار على السجادة الحمراء في حفل "غولدن غلوب" بإطلالتها، باختيارها فستانًا أسود من تصميم  Dolce & Gabbana.

لمزيد من Buzz بالعربي:


 

مواضيع ممكن أن تعجبك