بسبب وزنها ولون بشرتها .. عارضة أزياء بريطانية تتعرض للتنمر في باريس

منشور 23 كانون الأوّل / ديسمبر 2021 - 10:31
ترينا نيكول
ترينا نيكول

أثار ملصق إعلاني لشركة "نايكي - Nike” على مبنى أوبرا غارنييه في باريس غضبًا بين السكان المحليين.

ويُظهر الملصق الإعلاني عارضة الأزياء البريطانية ذات الحجم الزائد والمدونة "ترينا نيكول"، التي أسست أول استوديو للرقص للوزن الزائد في المملكة المتحدة، The Curve Catwalk وهي ترقص بملابس “نايكي – Nike” باعتبارها سفيرة رياضية لهذه العلامة التجارية.

ولم يرحب العديد من الباريسيين بالإعلان، إذ ظهرت العديد من التعليقات السلبية أسفل الصورة المنشورة على حساب Publicites Cosmopolites على تويتر.



واعتبر بعض الناس أن اللافتة عبارة عن دعاية للسمنة واعتبروها غير مناسبة لوضعها في أحد مواقع التراث الثقافي.

وكتب أحد المعلقين الغاضبين: "علامة تجارية رياضية تروج للسمنة. رائعة! حقبة رائعة، حيث لا توجد معايير أخلاقية أكثر".

ومع ذلك، لا يشارك كل المعلقين هذا الرأي، غذ دافع الكثيرون عن الفتاة والأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن، معتقدين أنه لا ينبغي مهاجمة عارضة الأزياء والتمييز ضده بسبب زيادة وزنها ولون بشرتها.

حقائق غريبة عن محامية الأميرة هيا في معركتها أمام حاكم دبي
"قصة حب" من مخيمات اللاجئين السوريين تثير إعجاب الملايين
داعية أردني يصف الصحابي علي بن أبي طالب بـ"علوش" ويثير جدلًا عارمًا


© 2000 - 2022 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك