تسريب فيديو صادم لجثة نيرة اشرف داخل المشرحة .. من الفاعل؟

منشور 03 آب / أغسطس 2022 - 05:18
نيرة اشرف
نيرة اشرف

سادت حالة من الغضب على مواقع التواصل الاجتماعي في مصر بعد تسريب مقطع فيديو صادم ومؤلم لجثة الطالبة الراحلة نيرة اشرف داخل المشرحة بعد قتلها على يد زميلها محمد عادل أمام بوابة جامعة المنصورة في يونيو الماضي.

ويُظهر مقطع الفيديو الصادم جثة الراحلة نيرة بجروحٍ ذبحية من ناحية رقبتها وأسفل أذنيها وهو ما دفع النشطاء إلى المطالبة بفتح تحقيق رسمي لمحاسبة مصور الفيديو الذي تجرد من إنسانيته وقام بهذا الفعل الشنيع.

وعبر وسم #نيرة_اشرف، عبر النشطاء والمغردون عن غضبهم واستيائهم من تصوير جثة الراحلة نيرة وانتهاك حرمة الميت، متسائلين عن السبب الذي قد يدفع أحدهم للقيام بهذا الفعل لأي سبب كان، حيث كتبت المغردة إسراء عبر حسابها على تويتر: "ازاي إنسان ربنا عطاه عقل يدخل مشرحه ويصور عورات إنسان ميت، ازاي جالك قلب تعمل كدا بجد! ازاي تصور واحده ميته وتقلب فيها يمين وشمال وتكشف فيها عشان تصور حاجه محدش هيشكرك عليها، إيه يا جماعه القرف دا بجد؟ دا الحيوانات نفسهم مبيعملوش كدا، حسبي الله ونعم الوكيل فيك بجد!".

وكتبت المغردة ماسة عبر الوسم ذاته: "ما يحدث للمرحومة نيرة من تعدي وقلة أدب وعدم احترام حرمة الموتى يحدث من فئة كلاب في ثوب دراويش".

عائلة نيرة اشرف تتوعد

من جانبها، أعلنت أسرة نيرة اتخاذها كافة الإجراءات القانونية تجاه مسرب الفيديو، حيث تقدمت ببلاغ رسمي إلى النائب العام.

نيرة اشرف

في حين قال محامي أسرة نيرة أشرف، خالد عبدالرحمن، أن الفيديو المسرب حقيقي مؤلم، وجرى تصويره من قبل ممرضة من مستشفى المنصورة الذي استقبل الراحلة نيرة.

وأكد المحامي خالد أنه تم اتخاذ الإجراءات القانونية ضدها كما تم تحذير مدير مستشفى الطوارئ بالمنصورة، فيما فتحت السلطات المصرية تحقيق عاجل في هذه الواقعة.

مدير مستشفى المنصورة ينفي

نفى الدكتور أحمد حشيش، مدير مستشفى المنصورة العام الجديد "الدولي سابقًا"، تصوير جثة الراحلة نيرة أشرف داخل المشرحة التابعة للمستشفى.

وقال المدير في تصريح لوسائل إعلام محلية في مصر أن الواقعة كانت توافق يوم الاثنين، حيث كان استقبال الجثة في المستشفى العام، ومن ثم توجهت بعد ذلك لمشرحة مستشفى المنصورة الدولي.

وأوضح أن "المشرحة لا يوجد بها أي تروللي، كما أنه لا تعمل بها أي ممرضة داخل المشرحة، وأن جميع العاملين بها رجال فقط".

الإعدام لقاتل نيرة أشرف

الإعدام لقاتل نيرة أشرف

أصدرت محكمة جنايات المنصورة في 6 يوليو 2022 حكمها على المتهم بقتل الطالبة نيرة أشرف بالإعدام شنقًا بعدما أحالت أوراقه إلى مفتي الجمهورية لأخذ الرأي الشرعي في إعدامه.

عقدت جلسة محكمة جنايات المنصورة برئاسة المستشار بهاء الدين المري رئيس المحكمة، وعضوية كل من المستشارين: سعيد السمادوني، ومحمد الشرنوبي، وهشام غيث، وسكرتارية محمد جمال، ومحمود عبد الرازق.

وبعد إحالة أوراق المتهم بقتل نيرة أشرف طالبة جامعة المنصورة للمفتي لأخذ الرأي الشرعي في إعدامه بتهمة القتل العمد، وتحديد جلسة اليوم 6 يوليو للنطق بالحكم.

وكان المستشار حمادة الصاوي، النائب العام، قد قرر إحالة المتهم بقتل الطالبة نيرة أشرف إلى محكمة الجنايات المختصة بعدما قتل المجني عليها نيرة أشرف عبد القادر عمدًا مع سبق الإصرار بأن بيت النية وعقد العزم على قتلها انتقامًا منها لرفضها الارتباط به.

وطالبت المحكمة في حيثيات حكمها بإذاعة أحكام الإعدام على الهواء أو جزء منها لتحقيق الردع العام المنشود بعد تكرار حوادث الذبح ونشرها، ما يثير الذعر في نفوس الآمنين من أبناء الوطن.

قتل نيرة اشرف

خطط المتهم محمد عادل لقتل الطالبة نيرة اشرف وحدد توقيت أدائها امتحان نهاية العام الدراسي بجامعة المنصورة موعدًا لارتكاب جريمته ليقينه من تواجدها بها.

وفي يوم الاثنين، 20 يونيو، عين الجاني محمد عادل الحافلة التي تستقلها نيرة اشرف وركبها معها مخفيًا سكينًا بين طيات ملابسه وتتبعها حتى إن وصلت أمام الجامعة باغتها من ورائها بعدة طعنات سقطت أرضًا على إثرها فتوالى التعدي عليها بالطعنات ونحر عنقها قاصدًا إزهاق روحها.

وخلال محاولات البعض إبعاده عنها حاول الجاني قتل نفسه لكن محاولاته باءت بالفشل لتمكن المتواجدين من السيطرة عليه والإمساك به لحين وصول قوات الأمن.

المتحول جنسيًا ساهر منذر يبحث عن "عريس"!
بالنسياغا تطرح حقائب على شكل "أكياس قمامة" بـ 1790 دولار
السنغالي إدريسا غاي يتشهد أمام المسجد الأقصى في فلسطين

مواضيع ممكن أن تعجبك