شيرين عبد الوهاب في يوم ميلادها.. هذا هو عمرها ولهذا السبب أجهضت طفلها!

منشور 07 تشرين الأوّل / أكتوبر 2021 - 09:21
شيرين عبد الوهاب
شيرين عبد الوهاب

يصادف اليوم الثامن من شهر أكتوبر-  تشرين الأول عيد ميلاد الفنانة المصرية شيرين عبد الوهاب والتي تتم عامها الـ 41.

وكانت النجمة المصرية والتي تركت بصمة قوية في عالم الفن على الرغم من غيابها الأخير قد واجهت الكثير من المشاكل في مسيرتها المهنية، إلا أنها تمكنت من تجاوزها وفرض قوتها برغم الظروف المحيطة.

الحياة العاطفية لـ شيرين عبد الوهاب كانت مادة دسمة للإعلام طوال مسيرة حياتها والبداية كانت مع زواجها الأول من الموزع الموسيقي مدحت خميس، إذ أن الفنانة كانت قد صرحت بأنه يعاني من مشاكل نفسية وما أجبرها على البقاء معه تهديداته بالإنتحار في كل مرة كانت تطلب فيها الطلاق، حتى أنها كانت قد أجهضت طفلها لعدم رغبتها بالإنجاب منه وتم الطلاق الفعلي ضمن تدخل المحاكم بينهما حتى انتهت العلاقة رسمياً بينهما إلا أنهما عادا مُجدداً كأصدقاء وكان حاضراً في زواجها الثاني.

شيرين عبد الوهاب

الزواج الثاني لـ شيرين عبد الوهاب كان عام 2007 من الموزع الموسيقي محمد مصطفى والذي رزقت منه بطفلتيها مريم وملك، إلا أن الطلاق واجهها مُجدداً بسبب المشاكل بينهما والتي كان من بينها تخلي محمد مصطفى عنها بعد اشتباه اصابتها بـ إنفلونزا الخنازير.

شيرين عبد الوهاب

ياسر خليل والذي هو مدير أعمال شيرين عبد الوهاب السابق جمعه بها علاقة حب كبيرة، إلا أنها لم تدم طويلاً ومن بعدها كانت الفنانة المصرية قد أخذت القرار بـ إعتزال الفن إلا أنها سرعان ما عادت لوعيها ولفنها.

شيرين عبد الوهاب

الزيجة الأخيرة لـ شيرين كانت من زميلها الفنان المصري حسام حبيب والتي ما زالت مستمرة ليومنا الحالي إلا أن مشاكل هذه الزيجة كانت الأكبر ما بين أخبار عن سرقة حسام لممتلكات شيرين عبد الوهاب، وبين تسجيل صوتي فاضح لوالد حسام حبيب يؤكد فيه رغبة ابنه بالزواج من فتاة أصغر حتى ينجب منها أطفال.

شيرين عبد الوهاب

الفنانة المصرية بدورها ومن بعد أزمات والد زوجها أطلت بفيديو ونفت الأخبار المتداولة عن طلاقها وأنها بخطر، وأكدت أنها سعيدة مع حسام حبيب ولا خلافات بينهما.

للمزيد من قسم الترفيه:

ليالي دهراب وانتقادات لاذعة بسبب تصريحها الأول عن وفاة والدها!
رهف تنضم لموقع إباحي وتدعو لـ زنا المحارم.. وصورها الجريئة إلى الواجهة!
سعد لمجرد في ورطة كبيرة.. وقضايا الإغتصاب إلى الواجهة مُجدداً!


© 2000 - 2021 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك