رهف تنضم لموقع إباحي وتدعو لـ زنا المحارم.. وصورها الجريئة إلى الواجهة!

منشور 07 تشرين الأوّل / أكتوبر 2021 - 04:35
رهف القنون
رهف القنون

عادت مشهورة السوشال ميديا رهف إلى إثارة الجدل ولكن هذه المرة بطريقة لاأخلاقية ومقززة كما وصفها رواد السوشال ميديا.

وشاركت رهف صُورة جريئة وهي ترتدي الملابس الداخلية فقط وارفقتها بتعليق "ودكم تشوفون خواتكم بهاللبس"... من بعدها أعلنت انضمامها لمنصة "onlyfans" الإباحية والتي يتم بها مشاركة صُور وفيديوهات مقابل اشتراك شهري من المتابعين الذين يرغبون بمتابعة صاحب الحساب ومشاهدة الفيديوهات.

الجمهور والذي كان في صدمة من موضوع زنا المحارم التي تروج له رهف القنون أطلقوا عدة تغريدات كان منها "قافة الإباحية الشرق اوسطية متمركزة على سفاح القربى و الاغتصابات العائلية و البيدوفيليا، لا شيء مثير فيها ابدا بل مواضيع مقززة و منفرة. عار ان نرى رهف تروج لشيء يشمئز له البدن و كان سبب اغتصاب قصر و اطفال".



وجاء في تغريدة أخرى "كثر حاجة تزعل هيا عارفة أغلب متابعينها مراهقات وأعمارهم صغيرة ماأدري كيف جاتها الجرأة تروج لشيء خطير مثل هذا ممكن المراهقات يعتبروه أمر عادي وحُرية شخصية"..

وتابع أحدهم "رهف استغلت قصة التعنيف واستغلت موقف النساء ضد التعنيف ولما طلعت بدت تظهر افكارها رغم حريتها  بتصرفاتها وكيف تعيش لكن افكارها المسمومه ونشر فكرة الاباحية بين الاخوان قذاره منها ومرفوضه"

الملفت كان تبرير رهف لتصريحاتها بمنشور جاء فيه "ما ني فاهمة الهجوم وربطتوا كل شي بقضيتي واني ماني نسوية.. اونلي فانز منصة للنودز والإباحية وانا احترم متابعيني الي عندهم هالميول الخاص"...

"الغرب بكبرهم ما هاجموا هالفكرة بورن هوب أو المواقع الثانية بتشوفون نسبة مشاهدة الـ step dad, step brother, step sister" وايد كبيرة..فهدوا حالكم سواء أعجبكم أو ما أعجبكم ما ننكر انو فكرة هالميول منتشرة بكثرة انا ما نشرت شي جديد ولا من عندي.. المووضع كلوا بزنس طال عمركم"

صُور رهف القنون الجريئة!

مع إعلان رهف القنون إنضمامها للمنصة الاباحية أعيد للأذهان الصُور الجريئة التي شاركتها خلال الفترة الماضية والتي أظهرتها جسدها  بشكل واضح.

 للمزيد من قسم الترفيه:

سعد لمجرد في ورطة كبيرة.. وقضايا الإغتصاب إلى الواجهة مُجدداً!
نادين نسيب نجيم تقبل عرض زواج معتصم النهار وترتدي الأبيض!
شمس الكويتية في موقف محرج بعد فضح ايبودا لها.. والفنانة تصفها بـ الكلبة!


© 2000 - 2021 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك