تصفيات مونديال 2014: روني الغائب الأبرز وإسبانيا تفتقد بوسكيتس

تصفيات مونديال 2014: روني الغائب الأبرز وإسبانيا تفتقد بوسكيتس
4.00 6

نشر 04 أيلول/سبتمبر 2013 - 13:39 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
واين روني
واين روني
تابعنا >
Click here to add ألساندرو مطري as an alert
ألساندرو مطري
،
Click here to add برشلونة as an alert
برشلونة
،
Click here to add كارلو أنشيلوتي as an alert
،
Click here to add كلارنس سيدورف as an alert
كلارنس سيدورف
،
Click here to add غلين جونسون as an alert
غلين جونسون
،
Click here to add مسملينه الجري as an alert
مسملينه الجري
،
Click here to add ميلان as an alert
ميلان
،
Click here to add فيل جونز as an alert
فيل جونز
،
Click here to add ريكاردو مونتوليفو as an alert
،
Click here to add روي هودجسون as an alert
روي هودجسون
،
Click here to add سيرجيو بوسكويتس as an alert
،
Click here to add الاتحاد الإسباني لكرة القدم as an alert
،
Click here to add سولي مونتاري as an alert
سولي مونتاري
،
Click here to add تورينو as an alert
تورينو
،
Click here to add وأين روني as an alert
وأين روني

سيفتقد روي هودجسون مدرب المنتخب الإنجليزي خدمات واين روني وفيل جونز وغلين جونسون بسبب الإصابة خلال مباراتيه المقبليتن أمام مولدافيا وأوكرانيا في تصفيات مونديال البرازيل 2014، ما دفعه إلى استدعاء ستيفن كوكر الذي خاض سابقاً مباراة واحدة مع المنتخب سجل خلالها هدفاً ضد السويد في نوفمبر الفائت.

وتحتل إنجلترا المركز الثاني في مجموعتها الثامنة بعد 6 جولات من أصل 10 وذلك برصيد 12 نقطة وبفارق نقطتين عن مونتينيغرو المتصدرة التي خاضت 7 مباريات، ونقطة عن أوكرانيا الثالثة.

وسيخوض منتخب الأسود الثلاثة مباراة الجمعة المقبل على أرضه أمام مولدافيا قبل أن يواجه أوكرانيا خارج قواعده الثلاثاء المقبل، على أن تكون المباراتان الأخيرتان على أرضه أمام مونتينيغرو وبولندا في 11 و 15 أكتوبر المقبل.

بوسكيتس يغيب عن منتخب إسبانيا

سيغيب سيرجيو بوسكيتس لاعب وسط برشلونة عن المشاركة مع المنتخب الإسباني بطل العالم وأوروبا في مباراته المقبلة ضد فنلندا في التصفيات الأوروبية المؤهلة لمونديال 2014، وذلك بسبب إصابة في فخذه بحسب ما أعلن ناديه الكاتالوني الإثنين.
وذكر برشلونة في بيانه أن الفحوصات التي خضع لاعبه البالغ من العمر 25 عاما اظهرت أنه يعاني من إصابة في العضلة الخلفية لفخذه الأيمن.

وأشار البارسا إلى أنه اتصل بالاتحاد الإسباني لكرة القدم من أجل تقييم وضع بوسكيتس ولياقته البدنية ووضعه بالنسبة للمباراة الدولية المقبلة.

وتحتاج إسبانيا إلى الفوز بمبارياتها الثلاث الأخيرة في مجموعتها التاسعة أمام فنلندا الجمعة المقبل خارج قواعدها وبيلاروسيا وجورجيا في 11 و15 الشهر المقبل على أرضها من أجل ضمان دفاعها عن لقبها العالمي دون أن تمر في الملحق الأوروبي.

ويتصدر منتخب لا فوريا روخا الذي يخوض مباراة ودية الثلاثاء المقبل أمام تشيلي في جنيف، مجموعته بفارق نقطة فقط عن فرنسا قبل ثلاث جولات على الختام.

كاكا يريد العودة لراقصي السامبا

قد يكون ميلان صاحب "أفضل صفقة" في العصر الحديث بعدما نجح في استعادة ريكاردو كاكا من ريال مدريد دون مقابل، وذلك بعد أن اضطر الأخير لدفع مبلغ 65 مليون يورو للتعاقد معه عام 2009 وتخلى عنه هذا الصيف حتى يوفر أجوره الباهظة (10 ملايين يورو سنوياً).

وسيدافع الدولي البرازيلي مجدداً عن ألوان الروسونيري بعقد يمتد لمدة عامين.

ومن المؤكد أن عودة كاكا إلى ميلان مزدوجة الأهداف، كونه يريد استعادة نجوميته ضمن فريق يعول على عنصر الشباب بشكل خاص وهو سيكون بالتالي عامل الخبرة الذي يتولى إدارة اللاعبين داخل الملعب، وأن يحظى بفرصة إقناع مدرب المنتخب البرازيلي لويز فيليبي سكولاري باستدعائه للمشاركة في مونديال بلاده عام 2014.

"أرغب فعلاً باللعب، إنه عام مميز لأن المونديال قادم، يجب أن اقدم أداءً مميزاً مع ميلان أولاً ، لكني اعتقد أن هذا النادي سيمكنني من خوض المونديال"، هذه كانت وجهة نظر اللاعب البرازيلي الذي دافع عن ألوان السيليساو 87 مرة وسجل له 29 هدفاً وتوج معه بلقب المونديال الأخير للبرازيليين عام 2002 إضافة إلى لقب كأس القارات عامي 2005 و2009.

وعلى كاكا أن يعمل جاهدا لكي يفرض نفسه مجدداً في فريقه الجديد-القديم خصوصاً أنه مضطر للعب دور مختلف عما كان عليه الوضع مع المدرب السابق كارلو أنشيلوتي الذي يشرف هذا الموسم على ريال مدريد بالذات، إذ كان يلعب على الجهة اليسرى بشكل خاص ضمن تشكيلة شجرة الميلاد الشهيرة 1-2-3-4 بوجود فيليبو إينزاغي كرأس حربة والهولندي كلارينس سيدورف على الجهة اليمنى.

وسيضطر المدرب الحالي ماسيميليانو آليغري إلى تغيير شكل الفريق من خلال اعتماد تشكيلة 3-3-4 لكي يلعب ماريو بالوتيلي وستيفان الشعراوي كمهاجمين مساندين وجيامباولو باتزيني أو اليساندرو ماتري كرأس حربة، فيما سيتعاون كاكا وريكاردو مونتوليفو في مهمة صناعة الألعاب على أن يتولى الهولندي نايجل دي يونغ والغاني سولي مونتاري أو أندريا بولي مهمة الوسط الدفاعي.

وعلى جماهير ميلان أن تنتظر حتى 15 الشهر الجاري لتعرف ما سيلجأ له آليجري وذلك عندما يلتقي ميلان مع تورينو ضمن المرحلة الثالثة من الدوري المحلي الذي سيتوقف هذا الأسبوع بسبب الانشغال في تصفيات مونديال 2014.

© Muscat Press and Publishing House SAOC 2013

اضف تعليق جديد

 avatar