يمثل الحمل مرحلة مهمة في حياة المرأة فهي تشعر بالإنجاز الكبير عند إنجاب الطفل، وهذا يعني أنها تخضع لبعض التغيرات المؤقتة والدائمة في جسمها، سواء جسدياً او نفسياً.


والجلد هو أحد الحواس التي تعاني من اختلافات جذرية خلال فترة الحمل بأكملها إذ تؤدي التغيرات في أنماط التمثيل الغذائي والهرمونات والأوعية الدموية إلى تغيرات ملحوظة في الجلد .

وعادة ما تكون التأثيرات الجيدة واضحة في الخطوط الوردية أو الحمراء أو التوهج المفاجئ إلا أن التأثيرات السيئة قد تكون مزعجة، مشاكل الجلد مثل التصبغ والبقع وحب الشباب والكلف والتهاب الجلد والشعيرات الدموية بشكل شبكة عنكبوت.

نصائح الأخصائيين للمرأة الحامل لمنع انتفاخ القدمين

وعلى الرغم من أن معظم هذه الحالات ليست شديدة، إلا انها يمكن ان تتفاقم مما يؤدي إلى مضاعفات على الأم والجنين.

ومن المهم ملاحظة انه حتى أصغر مشاكل الجلد يمكن ان تزيد التوتر اثناء الحمل، لذلك لا ينبغي تجاهلها إذ تصبح العناية بالبشرة أكثر أهمية خلال فترة الحمل.

فيما يلي النصائح البسيطة للمساعدة:

1 - تنظيف الوجه مرتين يوميا على الأقل، وذلك باستخدام منظف متعادل الحموضة فالتغيرات الهرمونية المستمرة تؤدي إلي انسداد المسام وظهور حب الشباب ،وتؤدي الى زيادة إفراز الزيوت وتراكمها، ويفضل استخدام منظف خال من العطور لتجنب الغثيان ( يستخدم خل التفاح كمنظف طبيعي غني بالأنزيمات الطبيعية واحماض ألفا هيدروكسي.

نصائح للحامل لتكوني دائماً ناعمة وجميلة في عين زوجك

2_ استخدام واقي شمس عند الخروج.

هو عنصر أساسي للعناية بالبشرة، عادة ما يحدث الكلف او تلون الجلد بسبب زيادة التصبغ وهذه التغيرات باللون سببها زيادة انتاج الملانين في الجلد ويمكن تقليل ذلك من خلال استخدام واقي شمس جيد أي ما لا يقل عن 30 درجة

وجود أكسيد الزنك أوثاني أكسيد التيتانيوم لا يؤثر على الحمل حيث أنها هذه المواد لا تحرق الجلد كما يفضل تغطية الجلد العاري قدر الإمكان للحد من الأضرار الناجمة عن الأشعة فوق البنفسجية.

على الرغم من أن التعرض لأشعة الشمس مصدر اساسي للحصول على فيتامين (د) إلا أن التعرض المفرط يمكن أن يسبب الحساسية ومشاكل الجلد مثل التهاب الجلد، وبدلاً من ذلك يمكن اللجوء إلى الأطعمة التي هي مصدر غني بفيتامين (د).


3_ خلال فترة الحمل يصبح الجلد حساساً يتفاعل ويختلف هذا من امرأة لأخرى، ويعتمد على نوعية الجلد، ترطيب الجلد يعني استعادة توازن الماء في خلايا الجلد، هذا يساعد على التخفيف من الجفاف والحرارة باستخدام مرطب وغسول يبقي الجلد مرنا ونضراً طيلة فترة الحمل، ويمكن أن يؤدي الجلد الجاف المتشقق إلى الحكة وظهور التجاعيد فاستخدام مرطب يوميا للوجه يؤدي إلى إعادة توازن الزيوت الطبيعية في الجلد.

وللتخفيف ولإدارة فرط الحساسية، من الضروري استخدام المرطبات أثناء الاستحمام للحفاظ على بشرة ناعمة وطرية.

4_ اختيار المستحضرات الأكثر اماناً

نوعية الغذاء والعلاج، له تأثير مباشر على صحة الأم وبالتالي على صحة الجنين ،ويجب على المرء أن يكون حذراً في اختيار مستحضرات التجميل والعناية بالبشرة والأخذ بعين الاعتبار نوعية البشرة ومدى جفافها،والتأكد من أن المنتجات خالية من المواد الكيمائية الضارة.

وإذا كانت الميزانية لمالية محدودة يمكن للحامل الاعتماد على المستحضرات المنزلية، في كلا الحالتين يفضل استشارة الطبيب ويمكنك أيضا الاستفادة من منتجات العناية بالبشرة النباتية او العشبية فهي تحتوي على مكونات طبيعية، مما يجعلها علاجا آمنا وفعالاً للأمراض الجلدية.

10 نصائح هامة للحامل في شهرها التاسع

5_ مستحضرات التجميل

لا يمكن للمرأة ببساطة العيش بدون مستحضرات التجميل (المكياج).

يمكنك عمل مكياج خفيف أثناء الحمل للتغطية تحت العيون ،لذا يجب تجنب مستحضرات التجميل التي تحتوي على الريتينول أو حمض الساليسيليك ويمكنك استبداله بلحاء شجر الصفصاف وهو مصدر طبيعي لحمض الساليسيليك.

ولا يفضل استخدام المستحضرات التي تحتوي على المعدان حيث انها تضر الجلد وتسبب التهيج.