تأثيرات نقص الكالسيوم على الأسنان.. إليك أبرزها

منشور 23 تمّوز / يوليو 2021 - 06:00
كثيرًا ما يصف الأطباء مكملات الكالسيوم لعلاج نقص الكالسيوم
كثيرًا ما يصف الأطباء مكملات الكالسيوم لعلاج نقص الكالسيوم

يعد الكالسيوم معدنًا أساسيًا لا ينتجه الجسم ويتم الحصول عليه من خلال النظام الغذائي، وهو مهم لنمو الجسم السليم والجهاز العصبي والدورة الدموية وصحة العظام. 

وفي الحقيقة، قد يؤدي عدم الحصول على ما يكفي من الكالسيوم في النظام الغذائي إلى عدد من الأعراض والتأثيرات والتي من أبرزها التأثيرات على الأسنان، لذا من خلال هذه المقالة سنتحدث عن كيفية تأثير نقص الكالسيوم على الأسنان، إلى جانب بعض الطرق التي يمكن من خلالها التأكد من أن الجسم يحصل على ما يكفي من الكالسيوم. 



كيفية تأثير نقص الكالسيوم على الأسنان

يتم تخزين ما يقرب من 99% من الكالسيوم في الجسم في العظام والأسنان، وقد تستغرق الأعراض الملحوظة لنقص الكالسيوم سنوات حتى تظهر، وذلك لأن الجسم ينظم ذاتيًا توازن الكالسيوم، وعندما تكون مستويات الكالسيوم في الدم غير كافية، فإن الجسم يبدًا في تحويل الكالسيوم من العظام والأسنان إلى مجرى الدم والعضلات والسوائل الأخرى داخل الخلايا، وبمرور الوقت قد يتسبب ذلك في ضعف العظام والأسنان. 

بالإضافة إلى التأثيرات على الأسنان بسبب نقص الكالسيوم، فإن الجسم قد يتأثر أيضًا بعدة طرق، فعلى سبيل المثال يصاب بعض الأشخاص الذين يعانون من نقص الكالسيوم بهشاشة العظام، وفي حال لم يتم علاج هذه الحالة فإن العظم سيكون معرضًا للكسر بسبب هشاشته. 

أيضًا تُظهر الأبحاث أن النساء المصابات بهشاشة العظام أكثر عرضة لفقدان الأسنان من أولئك الذين لا يعانون من هشاشة العظام، وقد تشمل الأعراض المحتملة الأخرى لنقص الكالسيوم: 

  •  ضعف الأظافر
  • التعب الشديد
  •   ضربات قلب غير طبيعية
  • ضعف الشهية
  •   خدر ووخز في أطراف الأصابع
  •   تشنج عضلي

أسباب نقص الكالسيوم

قد يكون سبب نقص الكالسيوم ناتجًا عن عدة عوامل، ومن أكثرها شيوعًا هي الفشل الكلوي، والعمليات الجراحية التي تزيل المعدة أو تغير أجزاء من الجهاز الهضمي، إلى جانب الاستخدام المطوّل للأدوية المدرة للبول. 

وقد يكون سوء تناول الكالسيوم على مدى فترة طويلة هو السبب الرئيسي في نقص الكالسيوم، حيث أن احتياطات الجسم من الكالسيوم محدودة، لذا يجب التأكد دائمًا من تناول ما يكفي في النظام الغذائي. 

أيضًا يعد فيتامين د ضروريًا للحفاظ على مستويات الكالسيوم الطبيعية، لذا في حال كان الشخص لا يحصل على ما يكفي من فيتامين د، فلن يتمكن الجسم من امتصاص الكالسيوم بشكل صحيح، مما قد يزيد من خطر الإصابة بنقص الكالسيوم. 

طرق العلاج

كثيرًا ما يصف الأطباء مكملات الكالسيوم لعلاج نقص الكالسيوم، ومع ذلك وجدت الدراسات الحديثة أن مكملات الكالسيوم قد يكون لها تأثيرات ضئيلة على هشاشة العظام ،وقد تشكل أيضًا مخاطر على صحة الجهاز الهضمي. 
أما فيما يخص الاحتياجات اللازمة من الكالسيوم، فإن معظم الخبراء يوصون بتناول 1300 مجم يوميًا للأطفال ما بين أعمار 8-19، و1000-1200 مجم يوميًا للبالغين.

للمزيد عن صحتك وجمالك:
أول علامات سرطان الثدي ظهوراً لا تعرفها كل النساء
حسناء البوابة: ماذا تعني الشامات في هذه الأجزاء من جسمك؟


© 2000 - 2021 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك