حلا الترك تعلن تضامنها مع القضية الفلسطينية..والجمهور "تضامني مع أمك اللي سجنتيها"!

منشور 15 أيّار / مايو 2021 - 11:28
حلا الترك
حلا الترك

شاركت الفنانة البحرينية حلا الترك صُورة جديدة لها عبر حسابها في انستقرام بعد غياب بسبب قضية والدتها السيدة منى السابر.

الصُورة الجديدة كانت لـ حلا وهي ترتدي الكوفية الفلسطينية على رأسها وأرفقتها بتعليق "التضامن مع الإنسانية"...إلا أن الجمهور لم ينسى فعلتها مع والدتها وارفقوا عدة تعليقات كان منها:"اتضامني مع أمك اللي سجنتيها"...وتابع آخر "تتكلم على الانسانية".

وجاء في تعليق أحدهم "انتي  انتضمي مع امك الي رافعه عليها قضيه بعدين تعالي وحطي عن فلسطين".

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by البوابة (@albawabame)

قضية والدة حلا الترك

بالعودة لـ منى السابر فقد أكدت في تصريح منذ مدة أن المحكمة أعطتها مهلة لمدة شهر حتى تعيد الأموال إلى ابنتها.



وأضافت أن حلا شهدت ضدها في المحكمة على الرغم من أنها كانت تعلم بأن الأموال المسحوبة من حسابها كانت حتى يتمكنوا من استئجار شقة لهم معاً وتدبير احتياجاتهم اليومية بعد أن رفض طليقها أن يدفع النفقة والمستحقات الخاصة بها.

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by البوابة (@albawabame)

 

ولم تتمكن السابر بعد انتهاء المهلة من جمع المبلغ المالي والذي هو 200 ألف ريال أي ما يعادل 53 ألف دولار أمريكي لأنه لم يتم قبول طلب تحويل التبرعات من المشاهير إلى حسابها وهو ما أثار استياء الجمهور في البداية الذي ظن أن المشاهير تراجعوا عن المساعدة ليتضح لاحقاً أن الإجراءات القانونية كانت هي العائق.

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by البوابة (@albawabame)

وأكدت السابر في إحدى اللقاءات أن أهل طليقها محمد الترك وبالتحديد والدته تحاول مُحاربتها بشكل مستمر عن طريق صب غضبها على كل من يحاول مساعدة منى والتحدث عنها بسوء، كما واضافت أنهم حاولوا طمس هويتها من الأوراق الرسمية الخاصة بابنتها حلا الترك وابنها عبد الله عن طريق تبديل خانة الأم باسم الفنانة دنيا بطمة والتي هي زوجة طليقها وهو ما أغضبها ودفعها للبكاء من الظلم الذي تتعرض له.

حلا الترك

للمزيد من قسم الترفيه:

 بدر خلف يحتفل بعيد الفطر بـ حمالة الصدر والمكياج!

داليا مبارك تُرزق بطفلتها وتشارك الصُورة الاولى.. واسم الطفلة يعرضها لانتقادات!
دانا جبر تتعرض لموقف مُحرج بعد إعاقة سيارتها من قبل مئات الشُبان!


© 2000 - 2021 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك