مارادونا: لم انتقد ميسي ووسائل الإعلام تفتعل المشاحنات بيننا

منشور 14 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2018 - 07:17
مارادونا وميسي
مارادونا وميسي

نفى أسطورة الكرة الأرجنتينية والعالمية السابق دييغو أرماندو مارادونا انتقاد مواطنه ليونيل ميسي، مؤكداً أن هذا الادعاء محض كذب وأن قائد برشلونة صديق له.

وأكد مارادونا في مقابلة مع صحيفة "ماركا" المكسيكية أن ما أشيع عن انتقاده لميسي ليس صحيحاً، وأنه لم يقم بإهانة نجم البارسا ومنتخب الأرجنتين كما ادعى البعض.

ونقلت وسائل إعلامية مؤخراً عن مارادونا بعض العبارات التي انتقد من خلالها ميسي، حيث قال طبقاً لرواياتها: "من غير المجدي أن نجعل أحدهم قائداً وهو يحتاج إلى زيارة المرحاض 20 مرة قبل كل مباراة".

ورد مارادونا على هذا التصريح الذي ادعت وسائل الإعلام أنه جاء على لسانه قائلاً: "هذا محض كذب.

"ليو صديقي وأنا لا أتحدث بشيء سيء عن صديق لي، على أي حال سأقول له هذا وجهاً لوجه، لن أرسل له رسالة من خلال مقابلة، أنا أقول عن ليو أنه ظاهرة ولا شيء أخر، كان هناك لاعبون يذهبون 20 مرة إلى المرحاض، لكني لم أكن أقصد ميسي".

ماركا: ريال مدريد يتم أول صفقات يناير
منتخب سوريا يلتقي نظيره العُماني ودياً الجمعة
منتخب فلسطين يستضيف نظيره الباكستاني الجمعة
برشلونة يقرر منح ديمبيلي فرصة أخيرة
تخصيص ريع مباراتي منتخب الأردن لأسر ضحايا السيول

يشار إلى أن مارادونا طالب مطلع الشهر الماضي خلال مقابلة مع قناة "فوكس سبورت" التلفزيونية بالكف عن "تأليه" ميسي، حيث قال آنذاك: "إنه شخص يلعب مع برشلونة ومع المنتخب الأرجنتيني وهو كأي لاعب أخر".

لكن النجم الأرجنتيني السابق خلال المقابلة مع "ماركا" عدل عما قاله قبل ما يربو عن شهر، حيث أكد أن ميسي يريد أن يستبدل ملابسه سريعاً ليخرج إلى الملعب باحثاً عن الكرة وهو الأمر الذي لم يكن يفعله الكثيرون قبل ذلك على حد قوله.

واستطرد مارادونا متحدثاً عن ميسي حيث قال: "أنا أحبه وأتعاطف معه بالطبع أرغب في أن أمنحه عناقاً كبيراً للغاية لأني لم أره منذ وقت طويل، منذ أن بدأ ميسي اللعب في برشلونة يحاولون دائماً في أن يضعونا في مواجهة مستمرة.

"لا أعرف لماذا يتملكهم هذا الهوس بي وبه، (صحف برشلونة) دائماً ما يرغبون في افتعال المشاحنات بيننا، لكني أتناول المشويات مع ليو ونلعب التنس وكرة القدم ونحن سعداء".


Copyrights © 2019 Abu Dhabi Media Company, All rights reserved.

مواضيع ممكن أن تعجبك